Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: محمد فخري جلبي
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 232

المتصفحون الآن:
الزوار: 35
الأعضاء: 0
المجموع: 35

Who is Online
يوجد حاليا, 35 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

مواضيع مختارة

د. محمد السعيد ادريس
[ د. محمد السعيد ادريس ]

·د‏.‏محمد السعيد إدريس يكتب... خياران إسرائيليان للخروج من المأزق !!
·مشروع استعادة العراق - محمد السعيد ادريس
·رسائل «اجتماع البراق» في زمن الحصاد «الإسرائيلي» - محمد السعيد ادريس
· نقطة تحول في العلاقات الأطلسية - محمد السعيد ادريس
·الكذب والسياسـة: الإخـــــــــــوان نموذجـــــــا - د. محمد السعيد إدريس
·خيارات روحاني الصعبة بعد الانتخابات - محمد السعيد ادريس
·معركة حسم الخيارات في إيران - محمد السعيد ادريس
·تحديات مكرون الصعبة بعد انتصاره - محمد السعيد ادريس
·عناق الأفكار والأدوار بين الأزهر والفاتيكان - محمد السعيد ادريس

تم استعراض
49548742
صفحة للعرض منذ April 2005

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

 المنتدى

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال
Posted on 2-7-1437 هـ
Topic: أحمد الجمال

 هذه المرة تنصرف المصطلحات إلى معانيها ومضامينها مباشرة دون تحميلها فوق طاقتها وبغير مهارات بلاغية ومبالغات

أيديولوجية وألاعيب سياسية، والمصطلحات التى أعنيها وأقصدها تتصل بما يرتبط بزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود لمصر، إذ أننا فى مصر وفى المملكة وفى الوطن العربى والمنطقة ككل نعيش ما قد تجاوز «المنعطف الخطير» و«اللحظات الحرجة» و«المصالح المشتركة» إلى أنه «منزلق فعلي» و«لحظات حياة أو موت» تهدد الوجود ذاته، سواء كدول لها إقليمها وشعبها وسلطتها، حيث الإقليم أى الأرض مستهدفة بالتفتت والشعب مهدد بالإرهاب وإزهاق الأرواح وإسالة الدماء والسلطة مهددة بحتمية اختيارات بالغة الصعوبة لم تكن فى حسبان أحد.. وباختصار فإن الجميع مهددون فى وجودهم الإنسانى الشامل، والأعداء متربصون وفاعلون ولا يخفون خططهم ولا مواقفهم وآخرها ما كتبه رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، ورد عليه تركى بن فيصل بن عبد العزيز.

 



ودون الاستغراق فى استرجاع الماضى بتفاصيله فإن دروسه الواضحة أى دروس التاريخ وربما قوانينه التى تحكم مسار البلدين ومعهما أمة العرب - وهو مصطلح قد لا يعجب البعض الآن - تؤكد أن هناك مراكز رئيسة ذات ثقل راجح فى المشرق العربى الذى يبدأ من مصر غربا وتتصل مساحته لتصل إلى بلاد الشام والعراق وشبه الجزيرة العربية.

 يؤدى الشقاق أو التنافر وأى تصادم بين رؤاها وسياساتها إلى نشوء وتعاظم ثم استفحال المخاطر التى تصل إلى تهديد وجود الدول ذاته، وكم هو مفيد أن أجد فرصة لنشر محاضر الاجتماع بين وفدى مصر برئاسة الرئيس جمال عبد الناصر والمملكة برئاسة الملك فيصل بن عبد العزيز، وكانت القاهرة مكان الاجتماع وفيه كانت مصارحة شديدة حول الآثار المدمرة للتصادم بين البلدين وكيف لعب حزب البعث تحديدا دورا خطيرا فى تأجيج هذا الصدام، وتضمن الاجتماع رؤية إستراتيجية مستقبلية عن الرئيس عبد الناصر يتحدث فيها عن دور مصر ومنهجها بعد هزيمة 1967.

 وتأتى زيارة الملك سلمان لتفتح الأذهان فى مصر وفى المملكة، خاصة أذهان المهتمين بالأمن الوطنى للبلدين والأمن القومى لكليهما معا ثم للأمة العربية إلى حتمية تأصيل الأهمية القصوى للبحر الأحمر من شماله بخليجى العقبة والسويس إلى جنوبه عند باب المندب واتصاله ببحر العرب وصولا إلى هرمز والخليج باعتباره العمود الفقرى لهذا الأمن باختلاف مستوياته الوطنية والعربية والإقليمية، لأن المرء يعجب كثيرا من إهمال هذه القضية قياسا على التركيز الشديد بالنسبة للبحر المتوسط.

 وعند أى دارس فى مصر مثلا للتاريخ وللجغرافيا ثم السياسة، فإن البحر الأحمر من شماله إلى جنوبه كان الوجهة الرئيسة لكل ملوك مصر الأقوياء فى حقب تاريخها القديم، ولذلك فإنهم عندما أرادوا تحديد أمن مصر الاستراتيجى آنذاك قالوا إنه يمتد شمالا من منابع المياه المعكوسة أى دجلة والفرات ومعلوم أن القدامى كانوا يعتبرون كل نهر لا يجرى من الجنوب إلى الشمال مثل النيل فإن مجراه معكوس!!، إلى قرن الأرض جنوبا أى القرن الإفريقي، لأنهم وعبر قرون أدركوا أن الخطر دائما يأتى من الشرق وأن بعض الموارد الاقتصادية اللازمة لمصر تأتى أيضا من الجنوب الشرقي، ناهيك عن أن هذا المحور الاستراتيجى الخطير كان الممر أو المعبر للتفاعل الحضارى والثقافى بين مصر وبين الجزيرة العربية وصولا للشام والعراق، بل إن بعض باحثى الأديان القديمة يذهبون إلى أن تقديس الأنثى بوجه عام انتقل من مصر إلى مكة ومحيطها، فصارت «إيزيس» هى «العزى» وكما كانت لدى مصر نوت وإيزيس ونفتيس كان لدى أهل الجزيرة العربية اللات والعزى ومناة الثالثة الأخرى!! وفى هذا السياق التاريخى وخاصة مع ظهور المسيحية فإن دور مصر تواصل مع مثيله فى الجزيرة العربية وخاصة شمالها وصولا إلى بادية الشام، وحدث تأثر كبير بما كان فى مصر من جدل لاهوتى عميق وتمذهب عرب الجزيرة بأحد المذاهب المسيحية المصرية بعد مؤتمر نيقيا المسكونى فى عام 325 ميلادية.. وفى هذا تفاصيل كثيرة وثرية للغاية، ثم إنه عندما ظهر الإسلام وانتشرت دعوته فى شبه الجزيرة العربية وبعدها فى العراق والشام ثم مصر والشمال الإفريقي، كان لمصر دور لا ينكر على صعد مختلفة فقهية وفلسفية وصوفية وأيضا حضارية وثقافية وعسكرية، ولن تكفى مساحة المقال للاطناب فى هذا الجانب.

 نحن إذن أمام معطيات جغرافية وتاريخية وحضارية وثقافية وأيضا سياسية قديمة ومعاصرة تقودنا إلى نتيجة لا ينبغى تجاهلها ولا المماحكة فيها، وهى أن أمن مصر وأمن المملكة والأمن العربى بوجه عام يتقوض إذا دقت الأسافين وتصاعد الافتراق بين العاصمتين أى بين الدولتين! 

القضية إذن ليست ظرفا طارئا وخطرا محدقا من جماعات الإرهاب الإخوانى والداعشى وكل من يعتنقون فهما خاطئا للدين ودوره فى حياة المجتمع، وإنما القضية هى قضية ثوابت فرضها ومازال يفرضها المكان والزمان والوجود الإنسانى بحد ذاته. 

إننى أذهب مع الذين يذهبون بفهم ووعى إلى أن بقاء مصر وبقاء المملكة محافظتين على وحدة ترابهما الوطنى وعلى تماسك مجتمعيهما الداخلى وعلى الاستمرار فى التصدى للإرهاب وعلى الوقفات السياسية الحاسمة فى وجه من أرادوا إسقاط مصر أولا، وكان من تجليات ذلك الموقف السياسى والدبلوماسى السعودى للراحل الأمير سعود الفيصل فى باريس منذرا وبشراسة أى استهداف لحصار وضرب مصر بعد 30 يونيو، ثم التصدى لأطروحات باراك أوباما، هو بقاء استدعى مزيدا من التهديدات والمخاطر لأن ما تم إفشاله لم يكن ضربا من ضروب نزوات دول عظمى، بل كان مخططا مرسوما ومبرمجا يتجه لتفتيت وتفكيك المنطقة وإعادة رسمها من جديد وفقا لما قرأناه وتابعناه عن سايكس بيكو القرن الحادى والعشرين، ولذلك فإن إدراك قيادتى البلدين لحجم الخطر واتساع وعمق التهديدات يعد النواة الصلبة لتطوير آليات الحفاظ على وجودنا كشعوب ودول. ويبقى لدى كل الواعين بما يجرى أمل لا بديل عن السعى لتحقيقه، وهو مد جسور التواصل بين النخب الفكرية والثقافية والاقتصادية فى البلدين وفى بقية دول مجلس التعاون الخليجي، لنبنى ما أسميه حوائط الصد الحضارى والثقافى والاقتصادى الداعمة لحوائط الصد العسكرى والأمنى التى ثبت أنها لا تكفى وحدها لمواجهة الخطر، ولأن الاختراقات الخطيرة للنواحى الأمنية والدفاعية يمكن مواجهتها بنشاط الأجهزة ويقظتها، أما الاختراقات الأخطر فهى التى تستهدف جوانب القوى الناعمة فى المجتمع لضرب تماسكه وتدمير هويته وبث الوهن والضياع فى إدارته.


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول أحمد الجمال
· الأخبار بواسطة admin


أكثر مقال قراءة عن أحمد الجمال:
أين عمر؟! - أحمد الجمال


تقييم المقال
المعدل: 1
تصويتات: 1


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 3-7-1437 هـ
بدل موضوع الانشاء الهايف نحدث عن بيع مصر بالمزاد يا مطبل للنظام


[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 4-7-1437 هـ
اكثر من 90 مليون يصمتون الان على بيع ارضهم . صدعتم رأسنا يا مصريين بقولكم انكم علمتم الدنيا دروسا في 25 يناير، والحقيقة انهم عملاء امريكا اللذين بدأوا بذلك وحركوكم في 25 يناير، كما سخرت امريكا جماعات في دول عدة من قبل. وان كنتم غير ذلك، اينزل الملايين منكم للميادين ويقولون للسيسي، ارحل، فلا يحق لك بيع مصر، ،انت لم تتنازل عن صروتك لمصر فكيف تتنازل عن قطعة من ارض مصر الغالية؟ انزلوا ان كنتم، رجال.... لكنني متأكد ان ليس هنالك فيكم رحلا واحدا. وعلى كل المية تكذب الغطاس كما يقولون.
صدعتم رأسنا بالجيش العظيم والكلام الفارغ عنه، وهو جيش مقاولات وبزنس. اخر حرب له في 73 كان ايامها جيش علد الناصر وقيادات ناصر ، وحتى انذاك خان السادات الجيش والامة باتفاقه مع اسرائيل وامريكا مسبقا والثغرة. لكن مصو غنت ل 40 عام بان سينا عادت لها، بالرفم من انها منزوعة السلاح وعرضت على ناصر مرارا بدون حرب لكنه لم يقبل ، لان الصمن بيع مصر والامة. وما زال ا. قنديل يهلل ان سينا عادت ودخلت القوات المصرية بسلاحها، والحقيقة ان القوات دخلت بموافقة مسبقة من اسرائيل حتى يحمي الجيش حدود اسرائيل من هجمات الارهابيين، كما صرح السيسي في حديثه كمرشح للعربية وسكاي نيوز، لكن الاعلام المضلل ومنهم للاسف من كان يدعي بانه ناصري ساهم في تضليل الحقائق وما زال، وتراه اخرس الان  لا تسمع منه حسا ولا خبرا، عندما تباع مصر قطعة قطعة. الدور على سينا وبيعها لاسرائيل ام ان السيسي سيهديها لهم حتى ينال الرضا؟؟؟؟؟؟؟ كم كلفت مصر موافقة امريكا على شرعية حكم السيسي؟؟؟
اكثر من 90 مليون صامتون على بيع ارضهم. واعلام خائن عميل ونخبة عفنة تضلل الناس. انكم امة قتلت انيياءها وكما قال نزار قباني قتلتم اخر الانبياء، الزعيم جمال عبد الناصر، اللذي قال 
"" مضايق ثيران مياه اقليمية مصرية ولقد طبقنا عليها حقوق السيادة المصرية. ولن تستطيع قوة من القوى مهما بلغ جبروتها، وانا اقول ذلك بوضوح. لكي يعرف كل الاطراف موقفهم، ان تمس حقوق السيادة المصرية او تدور حولهل. راي محاولة من هذا النوع، سوف تكون عدوانا على الشعب المصري وعدوانا على الامة العربية كلها، وسوف تلحق بالمعتدين اضرار لا يتصورونها "".
امة لا تحافظ على ارضها وعلى عرضها وتبيعها تستاهل ان تصبح عبدة لمن اشتواها


[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 4-7-1437 هـ

مصر في المزاد.. أخطر القرارات السيادية في عهد السيسي

الاتفاقية الأولى: اتفاق المبادئ.. وأزمة سد النهضةوقعت مصر على عدة مبادئ فى مارس 2015، بين رؤساء الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا، وأكد الكثير من الخبراء أنها كانت سبببًا فى تورط مصر فى مفاوضات سد النهضة واعترافها بالسد دون أى اعتراف من إثيوبيا بحصة مصر المائية، فيما عرف
باتفاق المبادئ أو وثيقة سد النهضة........

.الاتفاقية الثانية: ترسيم الحدود البحرية مع السعوديةوقعت الحكومة المصرية على اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، خلال زيارة الملك سلمان للقاهرة، على مدار 5 أيام، وأعلن مجلس الوزراء، ورئاسة الجمهورية، أن جزيرتى صنافير وتيران يقعان ضمن المياه الإقليمية السعوديةا

القانون: إلغاء شرط إثبات الجنسية لتملك أراضي سيناءألغت السلطات المصرية، فى فبراير الماضى، شرط إثبات الجنسية لأبناء سيناء ....وأوردت وسائل الإسرائيلية خلال الأسبوع الماضى، دون توثيق، أن الرئيس السيسى عرض على الرئيس محمود عباس إقامة دولة فلسطينية فى قطاع غزة وجزء من شبه جزيرة سيناء....
http://www.tahrirnews.com/posts/408009



[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 4-7-1437 هـ
في عهد السيسي كله بثمنه ادفع وخذ 

دكتوراة وماله طالما قبض الثمن
يتسلم العاهل السعودي،   الملك سلمان  [www.almasryalyoum.com] [www.almasryalyoum.com]بن عبدالعزيز، الدكتوراه الفخرية التي منحتها   جامعة القاهرة  [www.almasryalyoum.com] [www.almasryalyoum.com]، الإثنين، وذلك خلال الاحتفال الذي تقيمه الجامعة ويحضره رئيس مجلس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، وعدد من الوزراء ورموز الدولة، إلى جانب عدد من كبار المسؤولين السعوديين المرافقين للعاهل السعودي في زيارته الحالية لمصر.

قلادة النيل لسلمان اكيد والسيسي ح بديهاله قلادة النيل وماله السيسي ح يقلدها له اصله قبض الثمن
بالفيديو والصور.. السيسى يمنح الملك سلمان قلادة النيل تقديراً لدوره ومواقفه

http://www.youm7.com/story/2016/4/8/بالفيديو-والصور-السيسى-يمنح-الملك-سلمان-قلادة-النيل-تقديراً-/2666515# [www.youm7.com] [www.youm7.com]
اي موقف له؟؟؟؟؟؟ شراءه لارض مصر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 5-7-1437 هـ


هل سينزل الناصرييون الاساتذة سامي شرف والسناوي وقنديل وهدى وعبد الحكيم عبد الناصر والجمال وفهمي وعمارة والشوباشي هل ستنزلون الميدان لتدافعون عن بيع ارضكم ام انكم صم بكم جالسون في بيوتكم. لقد دافعتم عن الخائن السيسي فهل ستقبعون في بيوتكم الان ام تنزلون لتكفروا عن ذنوبكم. الوقت ما زال امامكم ولكن انزلوا الان. الجبان محمد سيف الدولة مسح تعليقاتي لانني اكتشفت جبنه. انه بتاع كلام فقط. عاش الزعيم عبد الناصر حامي كل شبر من ارض مصر


[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 5-7-1437 هـ
جمال عبد الناصر يحسم موقف جزيرة تيران وصنافير

"""  خليج العقبة هو ارض مصرية. الخليج كله عرضه اقل من 3 ميل. موجود بين ساحل سينا وحزيرة تيران. حزيرة تيران مصرية وساحل سينا مصرية. اذا قلنا ان المياه الاقليمية 3 اميال ، فهي مياه اقليمية مصرية. اذا قلنا انها 6 اميال فهي مياه اقليمية مصرية. اذا قلنا انها 12 ميل فهي مياه اقليمية مصرية. ....
ان المرور في خليج العقبة، في مياهنا الاقليمية يعتبر اختراق لسيادتنا، وهو عمل عدواني موجه لينا سنقاومه بكل قوة. واعتقد ان الولايات المتحدة اذا تدخلت في سيادتنا . سنقاوم هذا التدخل"""


[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 5-7-1437 هـ
نخبة ومثقفين عبدة للدولار .
تعليق علي الفيس بوك يلخص ذلك "
فى مصر قوى و احزاب و لوبي بيدافعوا عن مصالح السعودية و فى قوى و احزاب و لوبي بيدافعوا عن مصالح اسرائيل و فى قوى و احزاب و لوبي بيدافعوا عن مصالح امريكا ...
لكن للاسف مفيش لا قوى و لا احزاب و لا لوبي بيدافعوا عن مصالح مصر"""



[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 5-7-1437 هـ

م - المستشارة هايدي فاروق: جزيرتى تيران وصنافير مصريتان تماما بالمستندات والوثائق اللتي سلمت للدولة 

https://www.youtube.com/watch?v=0jTcnEPeLiE&feature=youtu.be


[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 6-7-1437 هـ
عندما تصبح الخيانة وجهة نظر والناصرييون يصبحون عملاء لنظام خائن  

بالصور.. خرائط مكتبة برلين منذ القرن الثامن عشر تؤكد «تيران وصنافير» مصرية.. وتقادم الخطيب: احفظوا تاريخكم - See more at: http://albedaiah.com/news/2016/04/11/110877#sthash.fNaMZPl4.dpuf

الخطيب: كل الوثائق والخرائط التي اطلعت عليها من 1455حتي 2005 تؤكد الجزيرتين مصريتينتقادم:  لم أعثر على وثيقة واحدة تقول ان الجزيرتين يتبعان السعودية.. وأتمني أن يرد علي مسئول سعودي بخريطة واحدة نشر الناشط والباحث تقادم الخطيب مجموعة من الخرائط التي تثبت ملكية مصر لجزيرتي تيران وصنافير .. وكتب تقادم على حسابه على تويتر مجموعة من التغريدات حول أزمة الجزيرتين مرفقة بخرائط من كتبة برلين حول سيناء وجزرها خلال الفترة من القرن الثامن عشر وحتى الآن .. وقال تقادم في أول تغريدة له « سأنشر خرائط قمت بالحصول عليها اليوم من مكتبة برلين حول سيناء وجزرها التابعة لها. الخرائط منذ حملة نابليون وحتي الحرب العالمية الثانية؛» مضيفا أنه يعكف حاليا على أعداد ملف وسيتم ارساله إلى المحامين . وأكد تقادم أنه أطلع على وثائق وخرائط منذ ما قبل الميلاد مشيرا إلى أن كل الوثائق والخرائط التي اطلع عليها(ماقبل الميلاد)ثم من1455حتي2005 بأن الجزيرتين مصريتين.أتمني أن يرد علي مسئول سعودي بخريطة واحدة. واضاف قسما بالله حتي اللحظة لم أعثر علي وثيقة واحدة بمكتبة برلين(ثاني أكبر مكتبة بالعالم) تقول بأن الجزيرتين يتبعان السعودية، كلها تقول مصرية 100% أولى الخرائط التي نشرها تقادم كانت خريطة سيناء أثناء حملة نابليون علي مصر 1798؛مشيرا إلى ان المستشرق الألماني Werner wildermuth تحدث فيها عن جزر مصر داخل البحر الأحمر 

خريطة سيناء أثناء حملة نابليون علي مصر 1798؛ويتحدث المستشرق الألماني Werner wildermuth عن جزر مصر داخل البحر الأحمر pic.twitter.com/vS1Gmsrqk7
— Taqadum Al-khatib (@taqadum) April 10, 2016
- See more at: http://albedaiah.com/news/2016/04/11/110877#sthash.fNaMZPl4.dpuf

الخريطة الثانية هي خريطة مصر التي رسمها ( Radefeld, Carl Christian fant 1788-1874) وستجد بها اسم تيران ويقول إنها تابعة للسيادة المصرية
خريطة مصر التي رسمها Radefeld, Carl Christian fant (1788-1874) وستجد بها اسم تيران ويقول إنها تابعة للسيادة المصرية pic.twitter.com/6GKMb6d2iR
— Taqadum Al-khatib (@taqadum) April 10, 2016

الخريطة الثالثة خريطة توضح حدود دولة مصر (1872-1915)والحجاز كان تحت السيادة المصرية لانه كان منطقة قبائل وليس دولة
خريطة توضح حدود دولة مصر (1872-1915)والحجاز كان تحت السيادة المصرية لانه كان منطقة قبائل وليس دولة #عواد_باع_أرضه pic.twitter.com/wz3qJjFUJp
— Taqadum Al-khatib (@taqadum) April 10, 2016

الخريطة الرابعة مجموعة الخرائط المصرية التي تثبت أن تيران مصرية؛ الملف سيجهز ويرسل للمحامين.احفظوا التاريخ
صباح الخير من مكتبة برلين؛مجموعة الخرائط المصرية التي تثبت أن تيران مصرية؛ الملف سيجهز ويرسل للمحامين.احفظوا التاريخ pic.twitter.com/R4AnG4UAgV
— Taqadum Al-khatib (@taqadum) April 11, 2016
الخريطة الخامسة : اسمها الخريطة الروسية رسمها الروس لمصر،موجودة بمكتبة برلين. كود جزيرتي تيران وصنافير رقم10. الجزيرتين مصرتين 100%
دي اسمها الخريطة الروسية رسمها الروس لمصر،موجودة بمكتبة برلين. كود جزيرتي تيران وصنافير رقم10. الجزيرتين مصرتين 100% pic.twitter.com/IDHEN6TZQB
— Taqadum Al-khatib (@taqadum) April 11, 2016

الخريطة السادسة.. أقدم خريطة لمصر(قبل الميلاد)وجدتهابالأطلس التاريخي للعالم بالألمانية.الكتاب يقول أراضي مصرامتدت إلي مابعدالبحرالأحمر
أقدم خريطة لمصر(قبل الميلاد)وجدتهابالأطلس التاريخي للعالم بالألمانية.الكتاب يقول أراضي مصرامتدت إلي مابعدالبحرالأحمر pic.twitter.com/0MI2ouvexI
— Taqadum Al-khatib (@taqadum) April 9, 2016
الخريطة السابعة : بحسب الأطلس التاريخي للعالم ؛هذه امتدادات مصر الجغرافية ومايقال بأن الحجاز كان له امتداد لهذه الجزر غير صحيح تاريخيا
بحسب الأطلس التاريخي للعالم ؛هذه امتدادات مصر الجغرافية ومايقال بأن الحجاز كان له امتداد لهذه الجزر غير صحيح تاريخيا pic.twitter.com/OO5oQVbPCd
— Taqadum Al-khatib (@taqadum) April 9, 2016



[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 6-7-1437 هـ
أحمد النجار يُغلق صفحته على «فيس بوك» ويعتذر عن كتابة مقاله بالأهرام وآخر تدوينة: سلامًا لـ تيران وصنافي - See more at: http://albedaiah.com/news/2016/04/11/110868#sthash.hO1qI4bW.dpuf
ماذا قال بالمقابل السناوي وقنديل والجمال وشرف والقعيد وابناء الزعيم وعمارة والشوباشي عن بيع مصر بالمزاد؟ صم بكم كالعادة ومواليين للنظام العميل الخائن اللذي باع مصر بالمزاد



[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 6-7-1437 هـ


وزير دفاع إسرائيل يفجر قنبلة مدوية عن «تيران وصنافير»: الاتفاق تم توقيعه قبل أسابيع بين القاهرة والرياض..الاحتلال وافق على نقل الجزر وبناء الجسر البري..أمريكا شاركت في التوقيع..وفتح ملحق كامب ديفيد

كشف وزير الدفاع بدولة الاحتلال موشيه يعالون، أن إسرائيل وافقت على توقيع اتفاقية انتقال جزيرتي تيران وصنافير من مصر إلى السعودية.

وزعم التقرير العبري الذي نشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن الاتفاق المبرم بين القاهرة والرياض تم توقيعه قبل أسابيع، وجاء على خلفية تمرير مساعدات مالية ضخمة للقاهرة تبلغ قيمتها 16 مليار دولار.

فتح الملحق العسكري

وصرح يعالون، بأن الاتفاق يقضي بإعادة فتح الملحق العسكري لاتفاقية السلام المبرمة بين القاهرة وتل أبيب، في أعقاب نقل السيادة على الجزر، التي تبعد نحو 200 كم جنوب إيلات".

وزعم "يعالون" أن الولايات المتحدة الأمريكية وقعت أيضا على الاتفاق الجديد كونها الطرف الثالث في معاهدة السلام، إضافة إلى أنها مشاركة في القوات متعددة الجنسيات المتواجدة داخل الجزر.
http://www.vetogate.com/2138513



[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 6-7-1437 هـ
إيال زيسر، ضابط المخابرات الحربية السابق متخصص في الشئون العربية ومدير مركز موشيه ديان لدراسات الشرق الأوسط وعميد كلية آداب تل أبيب في عموده بصحيفة "إسرائيل هايوم":إسرائيل شنت حربي 1956 و 1967 تحديداً لتأمين حرية الملاحة في مضيق تيران. وقد تعلمنا أن الضمانات المكتوبة من العرب والمضمونة من أمريكا لم تنجح في مايو 1967. وفي خطاب النصر بعد حرب 67 زعم بن جوريون العثور على أدلة أثرية يهودية في جزيرة تيران تعود إلى وقت هيكل سليمان، وتعهد ألا تُستخدم جزيرة تيران بعد اليوم ضد إسرائيل. ولذلك حصلت إسرائيل، قبل أسابيع، على تعهد سعودي-مصري ببقاء تواجد دولي على الجزيرة لضمان نزع سلاحها ولضمان الملاحة الإسرائيلية في مضيق تيران.


[ الرد على هذا التعليق ]


Re: فى متن زيارة الملك سلمان - احمد الجمال (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 6-7-1437 هـ

المنافقة هدى عبد الناصر اللتي لا تمت سياسيا لعبد الناصر بصلة، لانه رمز الكرامة والعزة والموقف الواحد اما ابيض او اسود، لا وجود عنده للرمادي. وهي عكس ذلك. ولم يكفيها ان السيسي لم يعبرها ابدا بالمرة بل عبر جيهان السادات، لم يكفها هذا الذل لكنها ما زالت تمسك العصا من المنتصف كحسنين هيكل. الله يمسي عليك بالخير ا. حبيب عيسسى عندما وصفتها بدقة.
اي اشقاء يا منافقة فالسعودية هي الد اعداء عبد الناصر ومصر، وكيف يكون حل وسط  يرضي الطرفين ؟؟؟؟؟؟؟؟ هل تقسم الجزر بالنصف ؟؟ ثم تقولسن ان السيسي اكيد ح يشكل لجان؟؟؟ يشكب لةان بعد ان وقع على العقد؟؟؟؟؟؟؟ نفاق في نفاق


رفضت هدى عبد الناصر، أستاذة العلوم السياسية، ابنة الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر، تشبيه قضية جزيرتي «تيران وصنافير» بقضية «طابا»، خاصة وأن موضوع الجزيرتين بين أشقاء وليس بين أعداء.
وأضافت «هدى»، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي في برنامج «هنا العاصمة»، المذاع على قناة «سي بي سي»، أن حديث والدها من قبل بخصوص جزيرتي «تيران وصنافير» وتأكيده بأنهما تابعتان للدولة المصرية لم يكن مجازيا.
وأشارت إلى أنها ترى أن جزيرة "تيران" تابعة لمصر لكونها تقع في المياه الإقليمية المصرية، مطالبة بالوصول إلى حل يرضى جميع الأطراف.
https://www.youtube.com/watch?v=dk0p9dNH04w&feature=youtu.be



[ الرد على هذا التعليق ]







إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.14 ثانية