Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: ناصر السامعي nasser
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 236

المتصفحون الآن:
الزوار: 30
الأعضاء: 0
المجموع: 30

Who is Online
يوجد حاليا, 30 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

مواضيع مختارة

طلال سلمان
[ طلال سلمان ]

·عن العرب والعروبة فى اللحظة الراهنة. - طلال سلمان
·عن أكراد العراق و«دولتهم» المعزولة - طلال سلمان
· الانفصال الكردى يهدد الدولة ووحدة الشعب - طلال سلمان
·هل ينتبه العرب فيحمون مصيرهم؟! - طلال سلمان
·عن «الحروب» التى تشطب العرب ..... طلال سلمان
·عن المصالحة العتيدة بين العرب وإيران... - طلال سلمان
·ليس لفلسطين إلا دمها....... طلال سلمان
·عن الحرب بين النفط والغاز: .. - طلال سلمان
·عن المستقبل العربي الضائع في قلب “حرب الخليج” وما بعدها.. - طلال سلمان

تم استعراض
50915409
صفحة للعرض منذ April 2005

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

 المنتدى

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
الانسان هو المفقود...زياد هواش
Contributed by زائر on 27-12-1438 هـ
Topic: مقالات سياسية

الانسان هو المفقود...

في شرق الشياطين، ضاع في وديان الطوائف، غرق في مستنقعات المذاهب، تاه في صحاري الحقد، ومات على أبواب جحيم الانتقام.

 

من اللافت للانتباه فعلا، كيف يمكن لإنسان هذا الشرق أن يتحول بلا كثير عناء الى مقدس أو ولي أو صاحب كرامات ورؤيا أو طاهر عالم جليل تزوره ملائكة بل انبياء السماء، او الى رجل سائل او نوراني لطيف، سرعان ما يراه الناس مشرقا مع وجه القمر البدر في السماء...!

 

ومن الغريب ان يؤمن الشرق كله بصدق الاحلام ويغرق في تفسيرها، فلا أسهل من أن تدعي حلما شريفا لتصير مؤمنا شريفا ولو كنت قاتلا او ستصير او لو كنت مهربا او فاسدا او مرتشيا او تاجر سلاح ومخدرات، بل وأحيانا قوادا حقيقا وكامل الأوصاف، بل والأشد غرابة في شرق اضطهاد الانثى واستعبادها، أن شياطينه الصغار يسمحون لها وهي الضّآلة الناقصة عندهم، ان ترى حلما فيه ذكر له كرامة ومعجزة ليصدقوها ويغفروا لها...!

 

ولكن المُنفّر والمُحبط في شرق الماكرين في زمن الاتصالات والتواصل الخلاق، قدرة الشياطين المجانين على القول بربوبية حاقد او الوهية حاكم، ورفعهِ فوق الناس، وهو بينهم وأضعفهم واسخفهم وأقلهم إنسانية، ليعبدوه وينكرون كثيفه ويعلنون لطيفه ويقولون فيه قولا كبيرا...!

 

الجهل لا يبرر والخوف لا يفسر هذا الالحاد المنظم والواعي والمؤسساتي، عبادة الحاكم، وسهولة انتشارها واستحالة محاربتها او مجادلة شياطينها ولو بالحسنى، وحدها لعنة السلطة قادرة على تفسير هذه الظواهر المتوحشة والبدع السوداء والاتباع المسعورين يريدون السلطة دنيا ومتعة وفجور والحاد واجرام ونذالة، على حساب الأرض والسماء والانسان والماء والوطن والكرامة والمستقبل والكبرياء.

 

كلّ شيء إلهي في شرق الرذيلة، الحكام والسلطات والأنظمة والمؤسسات والأحزاب والتنظيمات والجماعات والوزارات والمال والثروات القومية والاعتقالات والاعدامات والحروب الاهلية وحتى السجون الهية والمعتقلات والمخيمات، وكل شيء مقدس أيضا، الفساد والخيانة والنهب والقتل والذبح والسبي والاغتصاب والكذب والعمالة والتبعية والغدر...

 

من المتأخر أن نكتشف ونعترف أن الأحزاب السياسية العنصرية او الشمولية وتحديدا العلمانية والمدنية منها، في شرق المرتزقة والمخادعين، بُنيت وتشكلت لتكون ديانات وطوائف ومذاهب موازية، معروضة للبيع والرهن والايجار، دوليا وإقليميا ومحليا وحتى مناطقيا، عمقها الحقيقي ميليشيات إرهابية ودورها السياسي هيمنة اجتماعية لكهنة متوحشين وشيطان أكبر بصفات الرحمن واسمائه.

 

لماذا يتاجر المشرقي بكل شيء، يتاجر أولا بإنسانيته واخلاقه وفطرته وحتى بعقله وروحه، من غير الشيطان يشتري هذه البضاعة...!

18/9/2017

 

صافيتا/زياد هواش

 

.../350


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول مقالات سياسية
· الأخبار بواسطة admin


أكثر مقال قراءة عن مقالات سياسية:
حقيقة حسنى مبارك : مجدى حسين


تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.






إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية