Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: محمد عبدالغفار
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 238

المتصفحون الآن:
الزوار: 26
الأعضاء: 0
المجموع: 26

Who is Online
يوجد حاليا, 26 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

مواضيع مختارة

عبد الحليم قنديل
[ عبد الحليم قنديل ]

·هل كان عبدالناصر علمانيا - عبد الحليم قنديل
·لا سلام ولا كلام - عبد الحليم قنديل
·رصاص إسرائيل في مجزرة «الروضة» - عبد الحليم قنديل
·الحوار هو الحل - عبد الحليم قنديل
· من «حكم الأسد» إلى «حكم الأسود - عبد الحليم قنديل
·كشف حساب «الإصلاح» - عبدالحليم قنديل
· «هنرددها جيل ورا جيل.. بنعاديكِ يا إسرائيل» - عبد الحليم قنديل
·الفساد حليف الإرهاب - عبد الحليم قنديل
· سلاح المقاومة خط أحمر - عبد الحليم قنديل

تم استعراض
51848240
صفحة للعرض منذ April 2005

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

 المنتدى

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
اليمن بين سندان إيران ومطرقة السعودية...ا/زياد هواش
Contributed by زائر on 9-3-1439 هـ
Topic: مقالات سياسية

اليمن بين سندان إيران ومطرقة السعودية...

 

في الوقت الذي تمرّ فيه السعودية بتحولات بنيوية حقيقية غير مسبوقة تمس أولا جوهر العلاقات الاجتماعية والاستقرار الداخلي، وتصل الى طبيعة ومستقبل الدور العربي والإقليمي والحضور الإسلامي، مع حتمية انعكاس ذلك على المنطقة والجوار بما يشبه الانعطافة التاريخية...

 

وبالتزامن مع تصاعد حتمي في وتيرة الصراع مع إيران على الطرف المقابل من الخليج العربي، في زمن انتشار الفوضى الخلاقة الامريكية المذهبية، من جغرافية النظام الجمهوري العربي الى جغرافية النظام الملكي العربي والجوار الإقليمي وفق مسارات ظاهرها عشوائي ومتفلت...




 

تأتي الحالة الحريرية المُتزامنة لتكشف للمراقب المهتم خطورة التفاصيل الصغيرة ودرجة تأثيرها الكبيرة في انتقال الضوء الإعلامي المبهر من ساحة الحدث الرئيسي الى مشاهد ثانوية جانبية، تتحول الى ظاهرة ثلاثية الابعاد تمتلك مؤثراتها الصاخبة والقادرة على تشتيت الانتباه...

 

في الوقت الذي تجري فيه صناعة سوريا الجديدة مع ما يعنيه ذلك من خطورة، يهتم العالم باستقالة الحكومة اللبنانية، وفي الوقت الذي تزداد فيه حدّة المعارك في حرب اليمن الحقيقية يهتم العالم باحتمال قيام الحرب على حزب الله لتجريده من سلاحه ودوره في الاقليم...

 

 الحرب الإيرانية_الاسرائيلية تكاد تضع أوزارها في سوريا والمفاوضات المباشرة عبر المندوبين السوريين للطرفين تستمر في الرياض وآستانة وجنيف، برعاية روسية مباشرة ومتابعة أمريكية لصيقة، المفاوضات على مستقبل حزب الله وسلاحه ودوره قضية إقليمية وليست عربية أو لبنانية...

 

الحرب الإيرانية_السعودية تراوح مكانها في اليمن وتستمر بوتيرة متصاعدة، والمفاوضات المباشرة عبر المندوبين اليمنيين للطرفين لا تزال في جولاتها التمهيدية، والارباك ناتج عن رغبة أمريكية في إطالة زمن الحرب لأسباب تتعلق بالرؤية الامريكية الغير مستقرة لمستقبل العلاقة مع إيران...

 

من هي تلك الدولة أو الدول، القادرة على فرض الحل السياسي في اليمن ونشر قوات حفظ السلام، إذا ما قررت أمريكا يوما انهاء تلك المأساة، إذا كانت قوات "اليونيفيل" في جنوب لبنان بعديدها الصغير حوالي 15000 نتيجة لتعاون عدة دول، الحرب في اليمن مستمرة إذا لعقد عربي مقبل.   

 

التوتر في لبنان سيستمر إذا لعقد يمني مقبل بغض النظر عن الهدوء النسبي المتوقع في سوريا وبالتالي "حالة حزب الله" ستستمر على حالها وبزخمها بينما يكتنف الغموض الحقيقي "الحالة الحريرية" التي دخلت في النفق الإقليمي الطويل بسلاح سياسي لا يغني في حرب...

 

في الجولة الأولى لم تكن الخطوة السعودية الاستباقية في لبنان موفقة في الشكل لتاريخه، لقد استهلكتها المزايدات الإعلامية اللبنانية المحلية في لعبة الصراع على السلطة الطائفية والارتهان الخارجي العميق للأطراف الضعيفة والمتعطشة للفوضى والعنف والسلاح والتمويل...

 

في الوقت الذي يبذل فيه الرئيس الفرنسي جهد حقيقي لضمان مصالح إقليمية من بوابة لبنان، يدور حوار لبناني متوتر حول الإعلامي مارسيل غانم وحرية الصحافة او حول النائب عقاب صقر وحتمية نقاش سلاح حزب الله، لقد دخل المجتمع السياسي اللبناني في البازار بقوة...!

 

كان التفوق السعودي التقليدي على الجميع وخصوصا إيران، يقوم على معادلة الرهان على الوقت والمتغيرات الدولية السياسية منها والاقتصادية، وارتباط الحركة الحقيقية بسعر برميل النفط، الذي تتحكم به السعودية وتضغط بقوة فعالة على الشرق وروسيا بل والعالم كله...

 

اليوم يبدو الارباك واضحا في خطوات السعودية المتسارعة لتثبيت وضع داخلي جديد وملحّ والتي تنعكس تسرعا في الملفات الخارجية وخصوصا حرب اليمن التي تتحول الى مصيدة ومقبرة لمحاولات الإصلاح والتحديث والانتقال الاقتصادي الأكثر خطورة والحاحا وتأثيرا...

 

من الواضح ان الترتيبات داخل البيت الملكي تسير بسلاسة وخصوصا لجهة تكتل الفرع السديري وراء ولي العهد مقابل طي ملفات الفساد، الذي طال بقية الفروع بشكل يؤدي الى اخراجهم خارج دائرة السلطة والقرار وحتى خارج دائرة الثقل المادي المؤثر داخليا وخارجيا وعلاقات وارتباطات وحتى رهانات...

 

الوليد بن طلال هو الأخطر من حيث علاقاته الخارجية المعقدة، ومتعب بن عبد الله هو الأخطر داخليا بسبب علاقاته داخل السلطة والقبائل، والبقية تفاصيل او شركاء ثانويين ستتم تسوية أوضاعهم وخروجهم قبل رأس السنة وسيطوى الملف بأسرع مما يتصور الجميع وتنتهي الترتيبات المستعجلة...

 

الحالة القطرية لا يمكن ان يتأخر حلها او يتجاوز العام 2018 لأن لها ارتدادات قبلية لا مصلحة لأحد في إعادة إحياء ذاكرة تختزن الكثير من السلبيات والخصوصيات الكامنة بل وحتى الجراح المفتوحة على ردات فعل غير متوقعة، من الأفضل للجميع طي ملف انفعالي_مالي قابل للتسوية...

  

الوسطية الإسلامية التي ينادي بها ولي العهد في العالم الإسلامي قد لا تنفع الرئيس الحريري وتعطيه الغطاء الشرعي للاستمرار السياسي في لبنان، لقد تم ربط الملفين اليمني واللبناني سعوديا والملفين اللبناني والسوري إسرائيليا ولبنان الحلقة الأضعف والأعقد...

 

المعادلة التي تقول إن استقالة الرئيس الحريري ورقة ضغط بيد السعودية على إيران فيها الكثير من الغرائبية، والمعادلة التي تقول ان الفوضى في لبنان ورقة ضغط إسرائيلية على حزب الله أكثر غرائبية من سابقتها، والحزب اليوم يتصل جغرافيا بإيران والحرس الثوري على بعد أمتار من الحدود...

 

من لم يقرأ جيدا كلمة السيد حسن نصر الله الأخيرة وخصوصا الشكر للجنرال قاسم سليماني، ليراجع حساباته، الحرب مع حزب الله تعني حربا مع إيران والفوضى في لبنان تعني الفوضى في كل مكان والحالة الحريرية ومستقبلها موضوع تفصيلي جاء ملحقا سياسيا في آخر الكلام...

 

وحدها القوات اللبنانية تريد حربا أهلية لتصفية الحساب مع الرئيس عون وتياره السياسي، والمشهد الوحيد غير المفهوم إقليميا بالرغم من كل تعقيداته هو في كيفية انزلاق المملكة الى تبني سياسة القوات اللبنانية وسمير جعجع الضيقة، كأبجدية للصراع مع حزب الله في لبنان...!

 

السعودية تخطو الى الامام بفريق عمل غير متجانس وغير منسجم.

24/11/2017

 

صافيتا/زياد هواش

 

..


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول مقالات سياسية
· الأخبار بواسطة admin


أكثر مقال قراءة عن مقالات سياسية:
حقيقة حسنى مبارك : مجدى حسين


تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.






إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية