Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: حسن هرماسي
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 230

المتصفحون الآن:
الزوار: 21
الأعضاء: 0
المجموع: 21

Who is Online
يوجد حاليا, 21 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

مواضيع مختارة

إلياس سحّاب
[ إلياس سحّاب ]

·نكبة فلسطين في ذروتها - الياس سحاب
· انتفاضة الأسرى الفلسطينيين - الياس سحاب
·قضية فلسطين ودور مصر العربي - الياس سحاب
·أسوأ مرحلة عربية معاصرة - الياس سحاب
·إسرائيل في حالة استرخاء عربي - الياس سحاب
·الدعوة التركية للتصفية لا للتطبيع - الياس سحاب
·داعش» بين الاستئصال والاستثمار - الياس سحاب
·إسرائيل ما زالت كياناً طارئاً - الياس سحاب
·هل تبخرت الأحلام العثمانية؟ - الياس سحاب

تم استعراض
49104080
صفحة للعرض منذ April 2005

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

 المنتدى

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
عبد الناصر رجل اتسعت همته لأمال شعبه ... تميم منصور
Contributed by زائر on 12-9-1428 هـ
Topic: جمال عبد الناصر


 
عبد الناصر رجل اتسعت همته لأمال شعبه
في ذكرى رحيل القائد الخالد جمال عبد الناصر

تميم منصور

في يوم 28 سبتمبر تحل الذكرى ال 37 لرحيل القائد الخالد جمال عبد الناصر قائد ثورة 23 يوليو المجيده وربان الحركه الوطنيه العربيه الحديثه .
تطل هذه الذكرى لتجسد رأس العروبه وهي مصر مفصولاً عن الجسد العربي ، مما جعل هذا الرأس حاوياً عاجزاً ينهش به الفساد والترهل أما الجسد فهو في حاله من الاحتضار والموت ألسريري ، مع ذلك فأن هذا لا يمنعنا من فتح صفحات مسيرة عبد الناصر الكفاحيه من جديد ليقرأها المغيبون لعل الذكرى تنفع .
من باب الثقه نقول بأن الرده العربيه الحاليه غير قادره على وقف وإطفاء الجذوه والشعله القوميه والوطنيه التي أشعلها عبد الناصر في صبيحة 23 تموز سنة 1952 ، من واجبنا ونحن نقف على عتبة هذه الذكرى تسليط الاضواء على ألثوره ألمصريه ألناصريه وتاريخها لعلنا نزيل الغشاوه عن عيون المرتزقه الانفصاليين والإقليميين والسلفين الذين تأمروا على ثورة الكادحين والفقراء وداسوا فوق احلام الوحده العربيه وتنكروا للاجماع القومي .
هناك ثورات تختفي بافعالها ودورها التاريخي مع موت قائدها ، أما الثوره الناصريه فقد تحولت الى مرحله مفصليه في تاريخ الشعب المصري والامه العربيه ، في هذه المرحله استطاعت تعرية الطبقه البائده وكشفت نواياها الانعزاليه واحلامها الفرعونيه ، كما انها حاربت الفقر والجهل والاميه ، حررت المواطن العربي في مصر وفي كل مكان من
الشعور بالتخلف والهزيمه الذاتيه والتبعيه .
في الفتره التي ادارت بها الثوره دفة الحكم في مصر تفجرت اليقظه القوميه وتبلورت الوطنيه الصحيحه بعد أن كانت خامله مكونه تحت حطام هزيمة سنة 1948 وتحت وقع التجزئه والاقليميه والطائفيه والعشائريه .
استطاع جمال عبد الناصر قائد الثوره بقوة ارادته ومثابرته وصلابته تحطيم هيبة الاستعمار القديم الذي قادته بريطانيا وفرنسا داخل القارتين الاسيويه والافريقيه ، كما هبت رياح ثورة يوليو على العديد من دول أمريكا اللاتينيه .
لم تكن الثوره الناصريه آنيه انفعاليه طائشه ، كانت قوه تغيريه جعلت اعداء الشعوب يفقدون توازنهم من داخل جراح الألام والحرمان الذي عانى منه الشعب العربي في مصر وداخل الاقطار العربيه .
لم تكن حركه انقلابيه اوصلت مجموعه من الضباط الاحرار الى الحكم كما حدث في العديد من الاقطار العربيه ، بل كانت استجابه لمتطلبات الشعب الذي اختارها في الزمان والمكان.
انها دعوه ثوريه شامله دقت ابواب النفوس التي كانت تنتظر الخلاص والتحرر ، ليس من قوى البغي الاجنبيه ، بل من رؤوس القوى الغاشمه التي تمتص دماء الشعب وفي مقدمتها الرأسماليه الجشعه والاقطاع . لم يكن وصول عبد الناصر الى الحكم في مصر صدفةً ، بل كان قدراً مقدراً تفتق من رحم البؤس والشقاء ومن قلب التاريخ الذي يفرز القاده والزعماء العظام بفضل قوة الشعوب واصرارها على الحياه.
لقد افرز الشعب العربي في مصر اربعه من هؤلاء الزعماء في الفتره الواقعه ما بين سنة 1882 ــ سنة 1952 وهم ... أحمد عرابي الذي هَبّ لتخليص مصر من بقايا اسرة محمد علي في ذلك الوقت وهو الخديوي توفيق ، كما سعى
لتحريرها من النفوذ الاجنبي .
من خلال الثوره التي قادها عرابي وضوع نواة وثوابت النضال التي أخذ الشعب المصري بناحيتها .
خلفه في حمل رايات ألوطنيه مصطفى كامل ، الذي عمل ما باستطاعته من شق وتوسيع الدروب النضاليه التي عبّرها أحمد عرابي بأسلوب مغاير لأسلوب أحمد عرابي ، فقد اختار أسلوب الكفاح المدني ، كانت انطلاقة مصطفى كامل ألشعله التي أضاءت الطريق أمام ثورة سنة 1919 بقيادة سعد زغلول ، كانت ثورة سنة 1919 بمثابة الشحنات الكهربائيه التي أيقظت مشاعر المصريين بعد أن غدرت بهم بريطانيا بوعودها الكاذبه بأنها سوف تنهي احتلالها لمصر بعد انتهاء الحرب ألعالميه الأولى ، اعتقدت بريطانيا ان الشعب العربي في مصر سوف يذعن لرفضها وغدرها كما كان عليه الحال في شبه القاره الهنديه والقاره الافريقيه .
بفضل ثورة سنة 1919 وما قدمته وقوداً من الشهداء تفتحت براعم الحريه والاستقلال في مصر من خلال بيان 28 شباط سنة 1922 الذي اجبر بريطانيا على الاعتراف لأول مره بأن مصر مملكه دستوريه مستقله شهدت أول انتخابات برلمانيه حقيقيه سنة 1924 ، وبعدها أصبح سعد زغلول أول رئيس وزراء مصري يمثل قطاعاً كبيراً من الشعب المصري .
من هذه الخمائر بنت عبد الناصر ورفاقه ، من داخل هذه ألمرجعيه الغنيه بفكرها وأبعادها ألوطنيه استمدوا قوتهم وقادوا الحركه ألوطنيه وأعادوا لمصر والعروبه اعتبارها .
الشيء المؤكد أن أيتام واشنطن وتلاميذ رايس في مصر وغيرها من الانظمه العربيه ألمؤممه لواشنطن في الرباط وعمان والرياض ومشنجات الخليج، جميعهم سوف يتجاهلون ذكرى رحيل عبد الناصر ، لأن الذكرى وحدها تفزعهم ، إذن يجب على الذين يؤمنون بالتيار والفكر الناصري ألاستنهاضي أكثر من أجل رفع سقف الفكر الناصري خاصةً في هذه ألمرحله السوداء من تاريخ الأمه العربيه .
ألاستنهاضي يتم بأساليب وطرق كثيره ، من بينها الحديث عن مسيرة عبد الناصر الكفاحيه في كل مكان ، داخل المقاهي والمسارح ، المدارس ، الشوارع ، البيوت والسجون والمعتقلات .
يجب تنظيم برامج تثقيفيه ومهرجانات وطنيه بهدف اعادة بناء وتنظيم الحركه الوطنيه الناصريه القوميه ، يجب إقامة معارض للكتب التي تتحدث عن الفكر القومي العربي والنهضه العربيه الحديثه التي أمن بها عبد الناصر ، حشد جميع المواد الاعلاميه المتوفره التي تتحدث عن جمال عبد الناصر .
إقامة مكتبات خاصه لتكون ثروه ومرجعيه للفكر القومي التقدمي الحديث ، عبد الناصر وفكره القومي والاجتماعي ليس ملكاً للناصريين داخل مصر فقط ، انه دستور للجميع ويجب الأخذ به دائماً لأنه مدرسه لكل الأجيال .
ــ هذه نقاط وبقع ضوء من مسيرة عبد الناصر ننثرها في سماء العروبه المظلم لعلها تخفف من هذا الظلام وتعيد إلى ذاكرة التائهين معنى ألكرامه التي فقدتها الأمه .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول جمال عبد الناصر
· الأخبار بواسطة admin


أكثر مقال قراءة عن جمال عبد الناصر:
جمال عبد الناصر ينبض بالحياة على الإنترنت - حسام مؤنس سعد


تقييم المقال
المعدل: 5
تصويتات: 2


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.






إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية