Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: ناصر السامعي nasser
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 236

المتصفحون الآن:
الزوار: 32
الأعضاء: 0
المجموع: 32

Who is Online
يوجد حاليا, 32 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

مواضيع مختارة

إلياس سحّاب
[ إلياس سحّاب ]

·الحرب الباردة تعود - الياس سحاب
·نكبة فلسطين في ذروتها - الياس سحاب
· انتفاضة الأسرى الفلسطينيين - الياس سحاب
·قضية فلسطين ودور مصر العربي - الياس سحاب
·أسوأ مرحلة عربية معاصرة - الياس سحاب
·إسرائيل في حالة استرخاء عربي - الياس سحاب
·الدعوة التركية للتصفية لا للتطبيع - الياس سحاب
·داعش» بين الاستئصال والاستثمار - الياس سحاب
·إسرائيل ما زالت كياناً طارئاً - الياس سحاب

تم استعراض
50355295
صفحة للعرض منذ April 2005

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

 المنتدى

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
محمود امين العالم: عبد الناصر كان يخطط لتعددية حزبية فى نهاية الستينيات
Posted on 14-9-1428 هـ
Topic: جمال عبد الناصر


محمود امين العالم: عبد الناصر كان يخطط لتعددية حزبية فى نهاية الستينيات مفاجآت جديدة يفجرها فى حوار أجراه المفكر المغربى عبد الاله بلقزيز:

العالم: عبد الناصر كان يخطط لتعددية حزبية فى نهاية الستينيات


قبلنا الإندماج فى الاتحاد الاشتراكى كقوة داخلية بعد اقتناعنا بوجاهة خيار التحالفات الثورية فى كوبا وتنزانيا

عبد الناصر كان رجلاً على خلق كبير وحاول أن يمنع عبد الحكيم عامر عن ضباط السوء الذين كانوا يحيطون به

اختارنى عبد الناصر لرئاسة مجلس إدارة أخبار اليوم وقال لى : أرجو ألا تحولها إلى برافدا

كان يحضر قبل بيان مارس للترخيص لثلاثة أحزاب أحدهما ناصرى والثانى قريب من اليسارية والثالث قريب إلى الوطنية والدين

دخلت على طبيب عبد الناصر بعد الوفاة ووجدته يلطم خديه ويقول : قتلوا الرجل

يواصل المفكر اليسارى الكبير محمود أمين العالم رواية تجربته السياسية والفكرية، ويتوقف عند محطات هامة فى علاقته بأحزاب وحركات ما قبل الثورة، وبتنظيمات ثورة يوليو 1952، ويسرد بعض الأحداث الهامة ويلتقط لحظات عاشها فى وجود الرئيس جمال عبدالناصر، لقد خاض المفكر الكبير تجربة فلسفية متعددة ومتنوعة وصلت به الى مرفأ الماركسية، وفى الجزء الأول من الحوار الذى نشرناه بالعدد الماضى توقفنا عند السؤال: لمَ لم تعترضوا على مبدأ الوحدة المصرية السورية؟ وكان جواب محمود أمين العالم: إطلاقا، على العكس، وأنا لى دراسات فى الموضوع وإلى بقية تفاصيل الحوار فى جزئه الثانى الذى ينشر باتفاق خاص مع مجلة المستقبل العربى - بيروت.
- لنعد إلى لقائك مع السادات
-- العالم:نعم ذهبت إلى أنور السادات فى بيته فى الهرم وبدأ حديثه بداية وقحة موجها كلامه لى: شوف يا أستاذ محمود، إحنا اختلفنا مع الإخوان المسلمين فذبحناهم. أنتم أمامكم فرصة، هل أنتم مستعدون أن تحلوا حزبكم وتدخلوا فى الاتحاد الاشتراكى فأجبته بحزم: إذا كان حديثنا سيجرى بهذه الطريقة، فسأخرج على الفور. وقلت له: نحن على استعداد لأن ندخل فى الاتحادالاشتراكى ولكن كحزب شيوعى فقال:هل تريدون أن أدخل الحزب الشيوعيوالرأسماليين و..؟ فأجبته: نحن منظمة سياسية ولنا وجهة نظر، كما نحترم وجهة نظركم. وفى جوهر الأمور، نحن معكم حتى لو اختلفنا فى بعض المواقف. قال: هذا لا ينفع يجب أن تحلوا حزبكم وإذا لم نفعل؟ سألته هل ستُقطع رقابنا مثل الإخوان المسلمين؟ أجاب: أسمع، أريد أن أقول لك بصراحة: نحن نريدك أنت. فكان ردى هذا الكلام إهانة لى. أنا جئت إليك باسم المكتب السياسى للحزب الشيوعى واللجنة الثلاثية.
- وماذا حصل بعد اللقاء؟
-- العالم:طبعا دخلنا، لكن إلى السجون.
- لنستعيد هذه اللحظة. هل توقفتم عند السؤال لماذا حصل الصدام بين عبدالناصر والشيوعيين؟ علما أن معظم برنامج الشيوعيين المصريين تبناه عبدالناصر: من مواجهة سياسة الأحلاف الاستعمارية، ووضع الخطر الصهيونى من أولويات مصر، وانجاز الإصلاح الزراعى والتأمينات، ودعم حركة التحرر الوطنى.. إلخ فهذه جميعها فقرات أساسية فى برنامج الشيوعيين، لماذا حصل الصدام؟
-- العالم: لأن عبدالناصر لا يريد حزبا غير الحزب الذى أنشأه. كان يريد حزبا واحداوتنظيما واحدا وسلطة واحدة، هذا هو الإشكال. نحن كنا مع التعدد ومع التوافق.
- وكنتم مستعدين للدفاع عن البرنامج الناصرى التقدمى؟
-- العالم: يا صديقى وأنا فى السجن أتعرض للضرب، كنت أدافع عنه، بل كنا ندافع عنه جميعا. نحن عوملنا فى السجون معاملة بشعة لا يمكنك أن تتصورها ولا مجال للحديث فيها هنا. كنا فى سجن أبوزعبل نزرع الديناميت فى الصخور فتنفجر إلى كتل كبيرة، ونبدأ فى كسر تلك الكتل إلى أن نصل بها إلى دوائر. ولكن، على الرغم من غلظة الجنود وقسوتهم معنا فى السجن، حصل كثيرا أنهم كانوا يقتربون منا كلما ابتعد الضباط، وكان ذلك لأسباب كثيرة: إنسانية ومصلحية وما إلى ذلك. بعضهم ممن يتطلع إلى ترقية كان يطلب منا أن نعطيه دروسا. وفعلا أعطينا كثيرين منهم دروسا فى اللغة العربية والحساب وغير ذلك. وأذكر منهم عسكريا لطيفا جدا، تعاطفت معه كثيرا أثناء تدريسى لهم، قال لى يوما وأنا أحاول أن أكسر كتلة من البازلت انتبه يا مسجون، الكتلة التى بين يدك فيها عشرة أبواب، فتش عنها على مهلك، ومن حينها، أصبحت أردد أن لكل مشكلة عشرة أبواب ويجب أن نبحث عن الباب الأيسر للولوج منه. تعلمت حكما كثيرة من هذا الرجل بقدر ما علمته، أذكر مرة أننا خرجنا حفاة عراة إلى الجبل لكى نعمل..
- ضمن يوميات الأشغال الشاقة؟
-- العالم: نعم، وكانت أشغالا شاقة فظيعة جدا، قتل منا الكثير فيها، المهم كنا فى ذلك اليوم نشعر بالبرد الشديد مع أن الشمس ساطعة، فقلت للضابط: يا حضرة الضابط الشاويش: الشمس ساطعة و الدنيا برد فأجابنى: يا ولد يا مسجون الريح كسرت كرامة الشمس. يا سلام: انظر إلى بلاغة هذا التعبير الناضح بالحكمة. وحين استشهد شهدى عطية وأنت تعرف أنه استشهد هناك فى السجن أرسلونا مرة أخرى إلى سجن الواحات الخارجية. ونحن نتأهب للذهاب، كان هذا العسكرى يبكى، والعساكر يبكون، كما بعض الضباط، وهذا يدل على تلك العلاقة الإنسانية التى قامت بيننا على الرغم من محنتنا فى السجون.
- هل ما رواه طاهر عبدالحكيم فى كتابه الأقدام العارية عن القمع فى السجون كان صحيحا؟
-- العالم: ليس كثيرا، كان ضيقا.
- أنا أعرف الخلاف السياسى بينكم، أتحدث هنا فقط عن تصويره للتعذيب الذى كان يحصل فى السجون والعنابر
-- العالم: أكثر مما وصفه بكثير، فهو لم يكن معنا فى سجن أبوزعبل كان فى الفيوم بعد ذلك، ذهبنا جميعا إلى سجن الواحات والتقينا هناك. فى الواحات أقمنا مسرحا وبنينا جامعا أسميناه جامع الشيوعيين وساهمنا فى حل مشاكل الضباط لأننا كنا بعيدين عن السلطة. أذكر فى ليلة والسجن لا يفتح ليلا أبدا أن الضابط الكبير فتح السجن وأخرج ثلاثة أطباء كبار منا لأن أبناءه تعرضوا للتسمم، فخرجوا من السجن وأنقذوا بذلك ثلاثة أطفال. كنا أحيانا نُهرب رسائل. وتمرر لنا أشياء كثيرة. وبعض عائلاتنا تأتى إلينا. وعلى الرغم من هذا فإن السجن سجن.
- ولماذا بنيتم جامعا؟
-- العالم: لأن العساكر لم يكن لديهم جامع، كما أن أغلبنا نحن السجناء متدين.
- وكان محمد عمارة من يؤمكم فى الصلاة على ما أعتقد
-- العالم: نعم، هذا صحيح. كنا ثلاث قوى فى السجن: الإخوان المسلمون، والشيوعيون، وعتاة المجرمين. علاقتنا بعتاة المجرمين كانت علاقة طيبة جدا، وكانوا يقدمون لنا خدمات رائعة.
- لماذا عتاة المجرمين وليس الإخوان المسلمين؟
-- العالم: لأنهم رفضوا التعاون معنا تماما.
- هل كنتم أنتم على استعداد للتعامل معهم؟
-- العالم: جدا كانوا يسيطرون على المطبخ مع أن عددهم محدود، ثم استلمنا المطبخ، وأمّنا الطعام لكل من فى سجن الواحات مثلما أقمنا مصنعا ومسرحا وقدمنا فيه مسرحية لنعمان عاشور.
- أى عمل مسرحى منها: الناس اللى فوق والناس اللى تحت؟
-- العالم: لا، قدمنا عملا آخر عنوانه عائلة الدغرى إن لم تخنى الذاكرة. واكتشفنا يا صديقى العزيز أن هذه المنطقة التى كنا فيها، هى منطقة ملكتنا القديمة كليوباترا، ثم هيأنا مزرعة قمح من 33 فدانا، واشتغلنا فيها وسط مخاطرة شديدة، فقد كان فى المنطقة ثعبان اسمه الطريشة يختفى تحت الرمل، ولكن ما إن يحس بوجود كائن متحرك حتى يخرج، ولسعة واحدة منه تأخذ المرء إلى موت فورى، فى هذا الجو أقمنا حمام سباحة.
- هل كان الضباط والحراس فى هذا المعتقل الصحراوى يتساهلون معكم لممارسة كل هذه الحقوق؟
-- العالم: كان عندما يأتى ضابط كبير من القاهرة يتحول سلوك المسئولين عن المعسكر إلى قسوة شديدة، أما دون ذلك، فكانت القبضة تخف، فيسمح لنا بممارسة هذه الأنشطة وبلعب كرة القدم. وفى تلك الأجواء كتبت مسرحيتين أو ثلاثا، وترجمنا كتبا كثيرة. كانت أياما مليئة بالحيوية فعلا. وخلالها يا عزيزى حدث الانفصال
- ماذا كان رد فعلكم بعد أن سمعتم بالانفصال؟
-- العالم: كسرنا بوابات السجن فى ذلك اليوم، وقررنا أن نخرج فى تظاهرة. ستسألنى لماذا؟ لكى نقف ونقول لعبدالناصر: على الرغم من خلافنا معك حول أسلوب الوحدة، نرجو ألا يفقدنا هذا الانفصال إيماننا بالوحدة. كان عبدالناصر فى هذه المرحلة قد بدأ يدخل فى تناقض مع الأمريكان. وبدأت أرسل رسائل جديدة تختلف عن لقائى السابق مع السادات، وكان عبدالناصر يرد
- بدأتم تشعرون أن مواقفكم باتت تقترب من عبدالناصر؟
-- العالم: نعم، وخاصة عندما قرأنا الميثاق، وبعدما بدأنا نستمع إلى خطابات عالمية فى أجهزة هرّبت إلينا لمسنا فيها ميلا نحو الدفاع عن صيغة وحدة الشيوعيين مع غير الشيوعيين، كما حصل فى كوبا، وعن أفكار أخرى تقول باستحالة قيام حزب شيوعى لوحده، أو حزب اشتراكى لوحده، أو حزب وطنى لوحده، وأنه لابد من صيغ تحالفية يشترك فيها جميع التقدميين. ثم بدأت مؤتمرات تنعقد حول الموضوع فى سجن الواحات.
- كم كان عددكم من المعتقلين الشيوعيين حينها فى الواحات الخارجة؟
-- العالم: حوالى الألف. لكنا كنامختلفين: حدتو كانت أقرب إلى عبدالناصر من المجموعات الأخرى وحزبنا نحن الحزب الشيوعى المصرى الموحد غير الحزب الذى قادته مجموعة فؤاد مرسى وإسماعيل صبرى عبدالله. وكنت قد أنهيت العلاقة التنظيمية بهم مع الانقسام الذى حصل أواخر العام 1958. وبعد هذه المؤتمرات بدأنا من السجن اتصالات بعبدالناصر موضوعها فكرة الاندماج، ومدى استعداد عبدالناصر لقبول اندماجنا فى الحزب.
- قبلتم بالاندماج دون شروط من قبيل تلك التى طرحتها على أنور السادات؟
-- العالم: تخلينا عن شرط دخولنا فى الاتحاد كحزب شيوعى، وقبلنا الاندماج فى الاتحاد الاشتراكى كقوة داخلية، خاصة بعد أن اقتنعنا بوجاهة خيار التحالفات الثورية بين الشيوعيين وغير الشيوعيين فى كوبا وتنزانيا وغيرهما.
- هل كان أنور السادات صلة الوصل مرة أخرى مع عبدالناصر؟
-- العالم: نعم، هو وغيره.. فأنا أعرف السادات منذ زمن طويل. منذ كان ضابطا فاشستيا.
- مَن غير السادات من قنوات الاتصال الأخرى؟
-- العالم: خالد محيى الدين.
- زكريا محيى الدين لم يكن طرفا فى الموضوع؟
-- العالم: لم يكن طرفا.
- حين خرجت من السجن كنت تعتزم لقاء عبدالناصر؟
-- العالم: خرجنا وحاولنا مقابلته، لكن اللقاء لم يتم، فقابلنا بدلا عنه أحمد حمروش ممثلا له.
- لكن أعرف أنه كان لديك لقاء مع عبدالناصر بعد خروجك من السجن ببضع سنوات
-- العالم: نعم، ولكن بعد فترة طويلة من خروجى من السجن
- ماذا دار بينك وعبدالناصر.. هل تذكر أول لقاء؟
-- العالم: نعم أول لقاء كان بعد الهزيمة. لكن التقينا بشكل غير مباشر عندما اختارونى مباشرة فى طليعة الاشتراكيين. وأصبحت مسئولا عن نشرة الاشتراكى وعن الثقافى. كان الاتحاد الاشتراكى حين خرجنا عبارة عن تنظيمات محلية جغرافية هنا وهناك، وحدّناها فى تنظيم واحد، وصدرت مجلة الاشتراكى وبدأنا بعقد مؤتمرات ثقافية بعد خروجى، رشحونى لهيئة الكتاب وأمسكت بالمسرح لوقت قليل. وبعدها جريدة أخبار اليوم حيث اقترح اسمى عبدالناصر وطلبنى وكان اللقاء. طلب أن أقابله فذهبت إليه، جلسنا وسألنى: هل أنت حاقد على؟ فأجبته إن الشيء الوحيد الذى يحزننا أننا حرمنا من أن نشترك معك فى المعارك التى كنت تخوضها وحكى لى قصة تفصيلية لم أكتبها عن علاقته بعبدالحكيم عامر. كان عبدالناصر رجلا على خلق كبير، وكان يذهب كل أسبوع هو ووزير الداخلية للغداء أو العشاء مع عبدالحكيم عامر لكى يخففوا من حدة التناقض الذى بدا بينهما، ويمنعوه من ضباط السوء الذين كانوا يحيطون به، لأنه اعتبره مسئولا عن الهزيمة وحرم عبدالناصر من الجيش لفترة طويلة. وحينما كان يحدثنى عبدالناصر، كان يوحى بأنه لم تكن لديه أية فكرة عما يحصل فى الجيش، حيث كان عبدال! حكيم يمسك مع بعض زملائه بكل شيء فى الأجهزة.
- من تقصد بزملاء آخرين: شمس بدران مثلا؟
-- العالم: نعم، وكان هذا رجلا فظيعا. المهم كان عبدالناصر يحرص على الذهاب مع شعراوى جمعة أو غيره للغداء مع عبدالحكيم عامر لكى يخفف من التوتر الذى استبد به، لكنه لم يستطع. فى هذا اللقاء قال لى عبدالناصر: نحن نريدك رئيسا لمجلس إدارة أخبار اليوم، ولكن أرجو ألا تحولها إلى برافدا. قلت له أرجو أن أكون عند حسن ظنك. وطلب منى أن نلتقى باستمرار. كان حزينا جدا وهو يتحدث عن الواقع. وفاجأنى بفكرة كبيرة جدا ناقشته فيها بشجاعة ولكنها لم تتحقق. قال: نحن نشعر أن الرأسماليين فى مصر يعانون الكثير من القيود مع الهزيمة التى وقعت، ونحن نفكر فى أن نخفف الأمر عليهم قليلا. فقلت له: يا ريس بدلا من أن نخفف معاناة هؤلاء فلنعط المزيد من الحريات وأشياء أخرى للشعب المصرى.
- هذا كان قبل بيان مارس 1968.
-- العالم: نعم قبل بيان مارس. فقال أخرج إلى سامى شرف. وسترى ماذا يعد من ملفات تتعلق بهذه التغييرات، فذهبت إلى سامى شرف وأخبرنى بأن زكريا هو الذى سيأتى. لكن الحقيقة التى عرفت عن ناصر أيضا أنه يحضر للترخيص لأحزاب: حزب يسارى وحزب أقرب إلى الإخوان المسلمين. وبعد الخطوة العظيمة التى خطاها حين قال الشعب يريد وأنا معه، أرسلنى أنا وسكرتير عام الحزب الناصرى ضياء الدين داود إلى الاتحاد السوفيتى وبعض البلدان الشرقية لكى نعد لإرسال وفود من الشباب والعمال والفلاحين والطلبة إعدادا للتغيير الكبير الذى يحدثه فى مصر.
- تقصد لتكوين كوادر؟
-- العالم: نعم تكوين كوادر لثلاثة أحزاب: حزب ناصرى. وحزب قريب من اليسارية، وحزب قريب إلى الوطنية والدين. وذهبنا، وبحثنا الموضوع فعلا، ثم جهزنا بعثات حتى للإذاعة وبعثة للفلاحين. وفى خلال هذا سمعت أن الله توفاه. وكنا نحن ثلاثة أصدقاء نلتقى فى هذه الفترة وعلى قرب كبير من عبدالناصر. كان منا سفير سوريا سامى الدروبى ونقيب الأطباء المصريين، وكان طبيبا لعبدالناصر.
ذهبت جريا إلى صديقى الطبيب استفسره فى الأمر، فأكد لى أنه قُتل ولم يمت، ففى بيته وبجوار زوجته السيدة تحية، كان يحاول الطبيب فى إسعافه بالتنفس الاصطناعى وتدليلك القلب، فى ما السيارة الطبية للرئيس معه فى البيت دون أن يستعملها، وهى سيارة كانت ترافقه فى كل أسفاره: فى السودان، وفى المغرب، وفى غيرهما. نعم، كانت السيارة المجهزة واقفة دون أن يكلف الضابط المسئول نفسه الدخول إلى غرفة عبدالناصر حين أتته الأزمة عقب اجتماعات القاهرة.
- لترتيب توقيع اتفاق وقف إطلاق النار بين ياسر عرفات والملك حسين
-- العالم: نعم، المهم كان صديقى طبيب الرئيس يلطم خديه ويقول: قتلوا الرجل، لقد عاينت السيارة وهى مزودة بكل الأجهزة المناسبة. بعد أن حدثنا فى هذا الموضوع اتصل بنا شعراوى جمعة قائلا إن المسألة خطرة طالبا عدم إثارة الموضوع، وانتهت المسألة بذلك. لكن أنا أكاد أتصور أنه قد حدث شيء غير طبيعى فى الوفاة. ثم ما لبث أن جيء بالسادات رئيسا.
-قبل هذه الفترة. كيف استقبلتم حرب الاستنزاف؟
-- العالم: شاركنا فيها، ذهبت إلى الجبهة، وعاينت مواقع المواجهة. وأريد أن أقول لك إن خطة حرب الاستنزاف كانت جزءا من خطة أكبر، تبدأ حرب الاستنزاف فعلا إلى مسافة معينة وتصل إلى المضائق وتتوقف، لتبدأ حركة اشتباك ومواجهة، ثم تتقدم حركة الجيش إلى المضائق وتتوقف، ثم تبدأ حرب استنزاف إلى مسافة جغرافية أكبر وتتوقف لتتحرك الجيوش الجبهوية.
- يعنى حرب الاستنزاف تفتح الطريق أمام تقدم الجيش المصرى؟
-- العالم: نعم، وهكذا وعلى مراحل ثلاث أو أربع حتى تصل إلى الحدود الأردنية. هذه كانت الخطة. أنا أحضرت أكثر من عملية استزاف هناك: كنت أرى الزملاء يذهبون والضباط والعساكر الذين يذهبون ويعودون، والبهجة التى عاشتها مصر فى ذلك الوقت والمساندة الكاملة من الشعب.
كنت فى ذلك الوقت فى أخبار اليوم والعناوين العريضة كلها كانت حول حرب الاستنزاف والأمل الكبير، ومقولة عبدالناصر الشعب يريد وأنا معه، تلهب الوجدان. ثم سقط عبدالناصر صريعا ولم يلبث أن حصل الانقلاب الساداتى، فقبض على مناضلى الحزب الداخلى أى التنظيم الطليعى، ودخلنا السجن. هناك وجدت نفسى وحيدا، وكان على صبرى وكل القيادات يقولون إن هذه الاعتقالات مجرد إجراءات شكلية وستنتهى. لكنى كنت أعرف السادات جيدا، وهذا أدى بى إلى تغيير موقفى فى داخل المجموعة بمعنى من المعانى، وقدمت إلى القاضى وبدأ المحقق.
- المدعى العام الاشتراكى؟
-- العالم: أحد رجالاته ليس هو شخصيا ليقول لى: أستاذ محمود، أنت متهم بالخيانة العظمى. فقلت له أشكرك على هذا.
- هل كان التحقيق معك فى العام نفسه 1971؟
-- العالم: نعم، مباشرة بعض القبض علينا فى القضية.
- أى فيما سمى بمؤامرة مايو، والانقلاب على التيار الناصرى والشيوعي
-- العالم: بالضبط قال لى الرجل بالحرف الواحد: أنت متهم بالخيانة العظمى، وبالحرف الواحد أيضا أجبته: أنا أتهم السادات بالخيانة العظمى ولدى الأدلة. لأنى كنت أعرف من خلال شاب كنت على صلة به ولا أريد ذكر اسمه حتى لا يساء إليه بالخطابات التى تذهب إلى شعراوى جمعة وتأتى إلى السادات، علاقات السادات القديمة أعنى، والعلاقة التى يلعبها أشخاص كثيرون مع بعضهم البعض، ومنهم رجل الأهرام هيكل. وعرفت أن السادات يقول لهيكل: يا هيكل اعتبر نفسك أنت كيسنجر ووزير خارجيتى.. وأشياء أخرى من هذا النوع.
لم نكمل أنا و المحقق المناقشة، وبدأ الإعلان عن المحاكمة بعد أيام قلائل. وفى يوم من الأيام قبل المحاكمة بحوالى الأسبوع، رأيت ولأول مرة، بعد أن خلت القلعة وخرجت منها كثيرا، أن باب زنزانتى يفتح ويذهب بى رجال إلى المخزن لكى استلم ملابسى ثم يفتحون القلعة السجن ويقولون لى: تفضل. لم أقدم إلى المحاكمة! عادة عندما نخرج من سجن القلعة يذهبون بنا إلى الداخلية وبعدها إلى منازلنا، إلا فى هذه المرة: فوجئت زوجتى وفوجئ أبنائى بى داخلا إلى المنزل. وبعد أسبوع، بدأت المحاكمة وطلبنى أحدهم للشهادة، وقررت أن أذهب وذهبت، وكان القاضى يا أخى أقرب الناس إلى عبدالناصر! الذى طلبنى كان محافظ القاهرة، فذهبت ورأيت الكثير من الأصدقاء فى القفص، فتحدثت عن الثورة وانجازاتها. الغريب أن المحامين قالوا إنهم وجدوا كل ملفات التحقيق مع المتهمين الذين جرى التحقيق معهم، إلا ملف التحقيق الخاص بى.
- وماذا تقول عن على صبرى وشعراوى جمعة والآخرين؟
-- العالم: أشخاص طيبون جدا إلى درجة أنهم صدقوا أن السادات مجرد ألعوبة بين أياديهم، وصدقوا بالتالى أن زوبعة الاعتقالات والمحاكمات ستمر سريعا. أما أنا، فكنت أعرف أنه إنسان بالغ السوء.
- كان قد حسم أمره معهم سلفا
-- العالم: نعم، ولذلك جاءت محاكمتهم شكلية!
- هل كانوا يعتقدون أن الشارع مصطف معهم؟
-- العالم: للأسف هكذا ظنوا، وهو فعلا حسم أمره، ولكن ليس معهم فحسب، بل مع موقع مصر وموقفها، حيث ربط نفسه بكيسنجر والأمريكان ثم زار القدس المحتلة.
- لكن خروجك من السجن ما آمنك على نفسك، فآثرت الخروج من مصر
-- العالم: أنا خرجت من المعتقل، وفى اليوم الثانى لخروجى جاءنى محكم ليقول لى إنى تغيبت عن عملى، وكنت مسئلا عن مؤسسة المسرح فى ذلك الوقت وعن أخبار اليوم فقلت له: أنا عندكم.. وضيف عليكم، وفصلنى المسئول يومها من العمل.
- تقصد يوسف السباعى؟
-- العالم: نعم، وكان وزيرا فى ذلك الوقت. وذهبت بعدها إلى أكسفورد ثم إلى فرنسا.
- ماذا أضافت إلى تجربتك الفكرية والسياسية الإقامة فى اكسفورد وفى باريس؟
-- العالم: الحقيقة أنى عندما وصلت إلى باريس، كان السفير هناك هو نفسه رئيس الأركان فى عهد عبدالناصر، ومازال فى قيد الحياة، ذهب إلى إنجلترا واستقال وذهب إلى الجزائر واحتضنته هناك.
- تقصد الفريق سعد الدين الشاذلى؟
--العالم: نعم سعد الدين الشاذلى. وأنا فى فرنسا، اتصل بى من الجزائر فذهبت إليه، واتفقنا على القيام بعمل جبهوى قومى، واتصلنا بأصدقاء فى العراق وليبيا وتشكلت على أثرها هيئة كبيرة، كان العراق حينها يلعب دورا كبيرا، وأذكر اجتماعا جرى فى دمشق حضر فيه سفير الجزائر وسفير العراق ولبنان واليمن. وقبل ذلك عقد مؤتمرا فى ليبيا. وأذكر أنى اختلفت مع بعض الرؤى التى كانت تذهب إلى مقاطعة مصر وتطالب الدول العربية بألا ترسل أحدا إلى مصر. فكان رأيى أن العكس هو الصحيح: أن يذهبوا وليلتقوا بالشعب المصرى لأن هذه هى الطريقة الوحيدة لإسقاط فكرة عزل مصر عن محيطها القومى.
- ما الذى استفدته من الإقامة فى أكسفورد وباريس فكريا؟
-- العالم: أكسفورد كانت تجربة مهمة بالنسبة إلى، التقيت هناك أولا بقوى اليسار وبرموز الثقافة بشكل أو بآخر. وبالمناضلين المصريين والعرب الموجودين هناك. وكانت تجرى مراسلات بيننا وسوريا والعراق. وكان العراق فى ذلك الوقت فى غاية الروعة وطنينا وثقافيا. بقيت فى أكسفورد حوالى السنة ونصف السنة.. كان هناك باحث صديق مستعرب كبير فرنسى من أصل جزائرى علم بوجودى فى أكسفورد.
- تقصد جاك بيرك؟
-- العالم: نعم جاك بيرك، وهو صديق عمرى، وعندما كنت فى مصر كان هو المسئول الثقافى فى السفارة الفرنسية، كنا على علاقة قبل عبدالناصر، وعندما علم أنى فى أكسفورد طلب منى المجيء إلى فرنسا. فذهبت، وهناك عُينت أستاذا مساعدا وكنا نلتقى مع كل المصريين والعرب، ومن هناك اتصلت بصديقى سعد الدين الشاذلى وشاركت فى تكوين كتلة عمل سياسى كبيرة فى باريس أشبه ما تكون بالجبهة.
- هل جددت علاقتك بالنصوص الفلسفية فى فرنسا؟
-- العالم: لا شك ولكن أنا كنت أدرس تاريخ الفكر العربى الإسلامى.
- أين؟
-- العالم: فى باريس الثامنة. كنت أذهب أحيانا مع جاك بيرك لمناقشة كثير من الأطروحات. لكن الحقيقة كنت أعرف جيدا تاريخ الفكر العربى الإسلامى منذ بداية الدعوة الإسلامية لغاية حركة الإخوان المسلمين. ولم تنقطع دراستى له بشكل منهجى وعلمى إلى جانب بعض اللقاءات السياسية.
- هل شدتك النصوص الاشتشراقية فى هذه الفترة؟
-- العالم: كنت أعرف جاك بيرك وأعرف طريقة عمله جيدا وأراجع معه أحيانا
- وما كسيم رودونسون هل كنت تعرفه؟
-- العالم: رودنسون كان صديقا لى منذ زمن طويل. كنا على حوار دائم.
- كيف كان موقفك من الحزب الشيوعى الفرنسى فى هذه الفترة التى انتميت فيها إليه، وهى فترة كان فيها الحزب الشيوعى شريكا فى السلطة مع الحزب الاشتراكى وزعيمه فرانسو ميتران؟
-- العالم: أنا كنت عضوا فى جامعة انسين فى هذه الفترة، ننظم أمور الجامعة الثقافية، لكن الحقيقة هى أنه رغم وجودى فى الحزب الشيوعى الفرنسى. كنت أقرب إلى الجالية العربية والجزائرية خاصة.
- أتصور أنك دخلت إلى الحزب الشيوعى الفرنسى بخلفية أممية، فاكتشفت أنه حزب فرنسى؟
-- العالم: نعم، فرنسى.. فرنسى تماما، وكى أكون دقيقا، كنت أقرب إلى جامعة انسين منى إلى الحزب الشيوعى، فأنا أولا مصرى وعربى، وهذه الماهية لم يكن ليأبه لها الحزب كثيرا.
- تقصد أنك كنت مع اليسار الجديد: التروتسكيين والماويين؟
-- العالم: متعاطف معهم ولم أكن حزبيا فى سلوكى فى فرنسا.


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول جمال عبد الناصر
· الأخبار بواسطة admin


أكثر مقال قراءة عن جمال عبد الناصر:
جمال عبد الناصر ينبض بالحياة على الإنترنت - حسام مؤنس سعد


تقييم المقال
المعدل: 5
تصويتات: 2


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

Bright (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 13-2-1436 هـ
http://www.obmreplicas.net/ [www.obmreplicas.net]


[ الرد على هذا التعليق ]


Agustin (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 27-7-1436 هـ
Capsiplex is really a mixture of two organic merchandise chilli and capsi*****. The makers preserve you are able to burn off to 278 calories from fat, which you are able to accomplish only when walking on an hours or working out for 25 a couple of minutes. With out a doubt, Capsiplex weight reduction pills have formulated a discomfort within the West for its numerous and wellbeing particulars. The Daily Snail mail as well as the Sun"s rays Exhibit have known as it as a a great invention whilst within the weight loss sectorInches. replica rolex [www.alsowatches.com] How precisely does Capsiplex function?Chilli and reddish red hot red and green peppers are customarily recognized to guide fat loss breitling replica [www.alsowatches.com] , consequently the notion is absolutely nothing new. Whenever you consume the correct dieting and physical exercise frequently frequently, you are able to shed weight. Nevertheless, you will slim down an excellent deal much more quickly for weight reduction supplements. A great diet plan, utilized using the correct meals, rolex replica [www.alsowatches.com] might be the vitally essential cause all natural weight burning procedures. A intelligent foods substitute within this way can carry out delights inside your fat reduction and common well being. At any time together with your every day consuming routine that you"d usually attempt to consume entree or french or some other massive carbs, consume ready or boiled taters rather. Heartily filling up, like food have considerably a lot much less calories from fat than the majority from the "junk foodoptions. Workouts may be fairly employed to burn fat to get a big charge by quickening your metabolic rate, This way will provide you with an exceptional elevated degree of power also as assists you slim down replica watches [www.alsowatches.com] , A typical workout is important for long lasting weight loss rolex replica [www.alsowatches.com] patek philippe replica watches [www.alsowatches.com] .ï»؟This year, Panerai came to become the sponsor of Shell Ferrari Historic challenge race. This race is closely and specially associated with Ferrari"s Maranello factory.This challenge race will probably be began in Europe and North America in Europe and North America will hold 4 and 5 occasions respectively, and each will hold the closing ceremony which has come towards the tradition Ferrari globe day replica watches [www.alsowatches.com] . All in these race, most Ferrari goods had been created prior to 1982 swiss rolex replica [www.alsowatches.com].The racing vehicles will seem 1 following an additional. These vehicles will probably be divided into 3 sorts based on their characteristics, therein 1 is single seater motor racing prior to race, and also the other 1 is drum brake race created in 1950s and 1960s, whilst the final 1 is disc brake racequit production in 1982. They"ll begin at various beginning grids.What"s worth discover is the fact that throughout these racing vehicles, you will find 5 vehicles created in between 1934 and 1939. Just in that time, in Florence that is not far away from Maranello, Giuseppe Panerai produced the very first Radiomir. It"s the begging that Panerai manufactures many goods for Italian navy, and it shows the distinguished technologies.Following placing on sale of Italian most well liked vehicles Ferrari


[ الرد على هذا التعليق ]


Mac (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 27-7-1436 هـ
. There"s numerous occasions require place around the promenade dress, for instance celebration, homecoming, graduating, celebration cheap watches [www.catewatches.com] , pretty sweet Sixteen and so on. Amongst them, there are lots of dresses will be the newest well liked every year, they"re welcomed by gorgeous girls or sophisticated ladies fake Armani Classic watches [www.catewatches.com] . Nowadays, I will share numerous them to you.1. Quins bubbly halter dresses. Bubbly is really a color of royal and fashionable. The actual prom gown related with champagne is especially perfect for girls about the red carpeting or goes to a formal promenade. The actual causing sequins attract peoples eye underneath the light from the prom evening; http://www.catewatches.com/ [www.catewatches.com] it"s truly appealing and enchanting together with halter styles together with a floor length skirt. The sequined champagne halter gown is perfect for the personal unique occasion dinner whenever you open up bubbly that spray away extremely. Each and every one dreamed from the unique occasion or perhaps a prom preserve on their very own, replica tag heuer monza watches [www.catewatches.com] the champagne halter gown is a superb choice for you personally. It"ll be a lot much better whenever you match some gold tone accessories.Two. Tea Length . It"s a tea length dress the dress could be towards the actual tibia, which at your leg. It isn"t so lengthy than the complete length promenade gown or so appealing in comparison to *****tail length dress. The actual percolate type offer individuals an understanding related with sweet and beautiful. For all those who"ve plump fashionable and by no means consequently slim upper thighs, you will like the bubble significantly. Simply because a total duration gown is merely as well official having a occasions, the tea length percolate promenade gown you determine on will cover up your bodys weaknesses and make up an ideal figure. The actual bodice maybe developed in companion replica panerai submersible watches [www.catewatches.com] , maybe one shoulder also as bustier. The color perhaps is really red colored, azure, or perhaps valuable metal. What ever designers produced, the percolate promenade dress together with teas duration is nicely developed.three. Flower Imprinted Dresses. Most Prom dresses all of us know are in only one colour, white, black or other people. Floral printed gown is distinctive and by no means boring. Probably the most typical the very first is monochrome floral printed bathrobe p soire, coupled with two classical colors, give people an understanding related with genuine and sophisticated.four. Total strapless robes p soire together with train. The ground length promenade dress is really match for a lot of official occasions, like wedding ceremony supper, evening promenade. Various from the normal lengthy gown fake watches [www.catewatches.com] , a dress with little teach improve the body curves and let you be a complete from the promenade or perhaps as well as your pace will probably be extremely fashionable subconscious. It"s suit for nearly everybody type with various skin tone. If you"re fired up and wish to obtain certainly one of them, looking the web, you"ll get an unexpected shock.ï»؟ Very best Asymmetrical Gown AwardWhat isn"t to adore about Marisa Tomei in her beautiful shimmering Etro Spring 20 asymmetrical gown? The actress walked the red carpet with out her favourite Fendi clutch, that is a great factor simply because it wouldn"t have worked with this gown, but what did function had been her nude Christian Louboutin pumps. Brave option for such a horrible rainy day. Very best On Trend Very best Unofficial Brand Ambassador


[ الرد على هذا التعليق ]


Aldo (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 28-7-1436 هـ
Standing Stake. The advantages will help you in all locations of one"s life.ï»؟Daybeds are essentially defined by the daybed b In many homesand every bed is an impressioWholesale Bed in a Bagnl solution for conjoining extra sleeping spexpert becauseand while they donat in point of fprocedure convert into oModern Bedding Setsneand they can be utilized for a grouptee during the day and a bed throughout the night. Soand day bed bedding must be comfyand verswhenile abnd sturdy. fake burberry watches [www.cofwatches.org] Dayair mwhentresses are necessaryly defined by tdaybedhe daybed bedding. Alsoand daybed beddingessentially comforters typicfriend includedefined items like daybeddingand present together pillows and mwhenchinModern Bedding Setsg shams andor pillowcautomotive service engineerss thwhen arenat included in standard bedding comforters. Before shopping for daybed bedding designed to ptheerfectly fit daymwhentressesesand itas good to know whwhen to look for. Daybed Bedding Sets Day bed bModern Bedding Setsedding comforters comtrashe many styles of bedding together intended to gModern Bedding Setsive the daybed its signwhenureand multilayered look. Of courseand different day bed bedding comforters offer different comcanisters. Make sure thwhen the daybed bedding you choose for your daybed has generfriendythdefineding you need and need swiss replica watches breitling [www.cofwatches.org] . Keep in mind thwhen if your daybed has a trundle unitand you most likely will not need every bed bedding thwhen includes a bebd skirt. While daybed bedding is designed for the twin size mwhentressand there a few significish differencesand the most noticeconfident being Daybed Bedding Setsthe daybed comforter replica rolex watches [www.cofwatches.org] . A daybed comforter is 52 wide x 99 long while a normas twin comforter is 62 wide x 86 long. If you would like Where Can I Find Discount Bedding?to use a regular twin sized comforter on your daybedand keep in mind thwhen you will haudio videoe a Wholesale Bed in a Bag inch overhang width to contend with asso it may beHow To Build A Modern Bed? 13 shorter than a comforter designed for everybed. A daybed comforter is intended to hang parprhvacticasly aslel to the daybedas away rHow To Store Bedding Sets?whenher than a normas twin comforter thwhen isHow To Build A Modern Platform Bed? parprhvacticasly aslel to the hepostersurfboard. Shams are decorwhenive pillow coverings thwhen hmarketingjustbellyle rconsumed Wholesale Bed in a Bagmortgageonize the pillowbs with your comforter and developd skirt if you choose to use one for a marvelousand designer look and feHow To Build A Modern Bed?el. A daybed bed skirt typicfriend has sdaybedplit corners and opens lengthwise dissimilar to widthwiseand the orient of the opening of a bed skirt for a normas twin bed. Aare number of present together pillows in included daybed bed sets simply incorperconsumed an marketingverdaybedstisementditionas layer of texture to the daybedas overprhvacticasly asl shape. They usufriend geometric in shape generwhening of the same fbelbylyric for the reason thwhen daybed comforter. Bolsters surelyn softwarelic of present together pillow thwhen commonly has How To Choose A Modern Style Bed?a cylindricas shape cartier watch replica [www.cofwatches.org] . This type of present together pillDaybedsow is perfect for everybed thanyone desire be just used as a grouptee since it will make leaning awayDaybeds more comfortconfident. Tips for Buying and Using Daybed Bedding When shopping for Contemporary Asian Beddingdaybed beddingand look for cWholesale Bed in a


[ الرد على هذا التعليق ]







إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.12 ثانية