Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

 المنتدى

مواضيع مختارة

سليم الحص
[ سليم الحص ]

·العروبة: هوية أوطان وأمة - سليم الحص
·أين القيادة العربية ؟ - سليم الحص
·إني أتهم - سليم الحص
·حرب على الأبرياء ................... د. سليم الحص
·الشعب الذي لا يُقهر ...................... د. سليم الحص
·جولة بوش والفشل المسبق../ د.سليم الحص
· باسم المظلومين والبؤساء - سليم الحص -
·من يحكم بلاد العرب؟../ سليم الحص
·مَن يحكم بلاد العرب؟ ........سليم الحص

تم استعراض
48744365
صفحة للعرض منذ April 2005

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: سامي احمد زعرور
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 228

المتصفحون الآن:
الزوار: 22
الأعضاء: 0
المجموع: 22

Who is Online
يوجد حاليا, 22 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
فصل في أن الفتنة فعل أمر اجنبي ....... فيصل جلول
Contributed by زائر on 2-9-1431 هـ
Topic: فيصل جلول

فصل في أن الفتنة فعل أمر اجنبي

فيصل جلول

 

احتل التحذير من الفتنة  مرتبة سامية في الثقافة العربية الاسلامية فقد  ورد في آية قرآنية " الفتنة أشد من القتل" وفي حديث نبوي" الفتنة نائمة لعن الله من ايقظها" وان كان ضعيف السند. وعلى الرغم من أن الآية تتحدث عن الفتنة بمعنى الكفر والمفتنين بمعنى



الكفار من العرب في مطلع الاسلام وليس بمعنى اثارة المؤمنين ضد بعضهم البعض فانها تستخدم في يومياتنا بمعنى زرع الشقاق وتفجير الخلافات بين مؤمنين ينتمون الى مصدر ايماني واحد او بين ابناء قوميتنا وامتنا الواحدة وقد اصبحت الاية متداولة كحكمة في الفضاء العربي الاسلامي يستخدمها جميع المنتمين الى هذا الفضاء بغض النظر عن انتمائهم القومي او الديني. اما الحديث النبوي المفترض" الفتنة نائمة.." فهو ينحصر بالمسلمين وبالعرب منهم تحديدا لانه قيل في سياق عربي بين الكفار والمؤمنين من قريش وهو اليوم يستخدم أيضا للتحذير من تحويل الشقاق النائم بين المسلمين الى انفجار حي لا يبقي ولا يذر. ومن هذا الاستخدام يتضح ان الناس في فضائنا وقد فرغوا من قضية الكفر والايمان في بيئتهم  لجأوا لاستخدام الاية  والحديث للتنبيه من ظواهر ناشئة لاحقا في هذه البيئة ومنها الخلاف السياسي بين المسلمين العرب حول الخلافة وا يهم الافضل لتوليها وهو خلاف مازال متوارثا حتى اللحظة مع الاسف الشديد.

 سوى ان هذا الخلاف ليس حصريا بين الذين يعيشون في الفضاء العربي ـ الاسلامي فهناك عناصر اختلاف وانشقاق اخرى كثيرة قومية واثنية ومذهبية وايديولوجية  وكلها قابلة للتحذير من الفتنة بمعنى تفجير عناصر الاختلاف وقد نجح هذا التحذير قرونا بفضل تجارب التعايش الطويلة والغنية بالعبر في ماضينا ما خلا استثناءات في التاريخ الحديث والمعاصر نشأت عن تدخل الاجانب في شؤوننا وبالتالي ايقاظ الفتن في صفوفنا رغما عنا وعلى الضد من مصالحنا.

والثابت في هذا الصدد هو الترابط بين تواريخ الفتن وتواريخ التدخل الاجنبي في شؤون بلداننا وهذا الترابط نجده ماثلا كالشمس بين الفتن الناهضة في كل انحاء العراق وبين الاجتياح الامريكي لهذا البلد

ولولا نجاح المحتل في الرهان على الفتن وفي اشعال فتائلها وصب الزيت على نارها لربما بدت هزيمته في فييتنام تفصيلا محدودا بالقياس الى هزيمته العراقية التي كان يمكن ان تتحول الى رافعة لتوحيد الفضاء العربي الاسلامي وليس فقط لطرد الاجنبي من بلاد الرافدين. وقد نجح اليانكي ليس فقط في اشعال الفتن وانما في استدراج الرجاء ببقائه كما فعل البعض وآخرهم الاسير طارق عزيز في حديث منسوب اليه في صحيفة الغارديان البريطانية علما أن دولة العراق لم تشهد منذ تأسيسها فتنة كالفتن التي تشهدها منذ سبع سنوات فاي مثال يمكن للعرب والمسلمين ان يعتمدوه في بيئة المنتصرين على الاحتلال الامريكي عندما تنطلق اصوات مهمة  تستغيث بالمحتل سواء في معرض الغضب او في معرض الطلب والرغبة لا فرق.

 ومن العراق الى لبنان حيث نلاحظ تزامن حروب الطوائف والمذاهب منذ اواسط القرن التاسع عشر وحتى اللحظة مع التدخلات والضغوط الاجنبية.وفي مصر تأتي اصوات الفتنة من الخارج وبدعم  وتحريض من دول اجنبية يحلو لها ان تضغط على الحكومة المصرية في هذه القضية او تلك. والمعلوم ان مصر الناصرية كانت خالية من الفتن بفضل موقفها من المعتدين الاجانب على كرامتها وحقوقها ومن الواضح ان بوادر أول فتنة في مصر ظهرت مع اعلان الرئيس الراحل انور السادات ان اوراق الشرق الاوسط كلها مع امريكا وان مصر تسلم حضورها في الشرق الاوسط لليانكي. ومن مصر الى فلسطين حيث  شهدنا بام العين كيف ان اسرائيل وامريكا والاتحاد الاوروبي اجتمعوا للضغط على "حماس" من اجل خوض الانتخابات التشريعية رغم رفض الحركة ورغم رفض محمود عباس وسعيه لتاجيل الانتخابات فكان ان انخرط الطرفان صاغرين للتنافس على سلطة  تافهة محكومة بالتفاوض من موقع الخضوع ومن ثم انفجر الصراع  وصار مكرسا  بين رام لله وغزة في حين يتحدث مثلث النفاق الاجنبي المذكور عن وجوب توحيد الطرفين اكثر من حديثه عن وجوب رحيل الاحتلال مرة واحدة والى الابد. وفي لبنان يعمل المفتنون انفسهم على اشعال حرب مذهبية وطائفية عبر محكمة دولية في حين تتراكم جرائم الصهاينة  في ادراج العدالة الدولية دون عدل ومن يعدلون.

 وبعد ليست عناصر الانشقاق قاصرة على العرب وليست الفتن من طبيعتهم كما انها ليست من ثوابت تاريخهم كما "يتفلسف" بعض السطحيين من المحللين العرب والمغرضين من المحليين الاجانب. فالعرب والمسلمين شانهم كشأن أهل الارض يتحدون في معرض الدفاع عن فضائهم الموحد ويقطعون دابر الفتن عندما يسودون فضاءهم دون منازع او شريك اجنبي بالمقابل فانهم يضعفون امام الفتن عندما يخضعون لارادة الاجنبي ولرغباته كما هي الحال في العراق اليوم حيث هدم المحتل  الدولة العراقية كمرجعية  تحكيمية وحيدة في البلاد ودفع  الناس دفعا نحو مرجعيات ما قبل الدولة اي الطائفة والعشيرة والمذهب .. الخ ومن ثم يتهم اهل العراق بان الشر منهم وليس من الاحتلال.

لا ليست الفتن جزءا لا يتجزأ من بنيتنا الاجتماعية وليست مكونا من ثقافتنا فهي كانت ومازالت وستظل جزاء لا يتجزأ من مشاريع السيطرة علينا فان ضعفنا وخضعنا ظهرت الفتن وانتشر المفتنون وان نهضنا وسدنا اختفى اثرها واثرهم.نحن تماما كالولايات المتحدة واوروبا الغربية واليابان وكل الدول الثرية في العالم ومن لا يصدق لعله يحك تاريخهم قليلا ليرى ما رايته وما راه كثيرون من قبل.

انتهى.

 


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول فيصل جلول
· الأخبار بواسطة admins


أكثر مقال قراءة عن فيصل جلول:
فيصل جلول يكتب : بين سليمان الحلبي والمعلم يعقوب-عناصر الخضوع وعناصر المقاومة


تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

Re: فصل في أن الفتنة فعل أمر اجنبي ....... فيصل جلول (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 20-9-1431 هـ
يجب الفصل في أن الفتنة فعل أمر أجنبي .  من أجنبي ليس له أي انتماء للوطن ولا لتاريخ أجداده. فالأجانب قد يكونون عربا في بلاد ليست من أصل عربي وعربت بدون العناية بمكوناتها الأصلية رغم أن هذه الجذور الغير العربية قد تعطي ثمرات مختلفة باسم العروبة التي نهضت بشعوب مختلفة عربت ولكن حاملة مشعل حضارتها في إرثها الذي يجب ألا يتصحر في جاهلية قريش قول "الأخوة العربية" كدراع يفتح لغير العرب .القومية فيها رائحة العنصرية أو ربما المسلمون من أصول غير أصحاب الخليج كالفنقيين في لبنان وسوريا ليسوا معنيين بالقومية العربية الخليجية


[ الرد على هذا التعليق ]







إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.12 ثانية