Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: abanoub
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 237

المتصفحون الآن:
الزوار: 36
الأعضاء: 0
المجموع: 36

Who is Online
يوجد حاليا, 36 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

مواضيع مختارة

رشاد ابو شاور
[ رشاد ابو شاور ]

·خالد عبد الناصر: العيش.. والموت بكرامة../ رشاد أبو شاور
·43 عاما على رحيل ناصر - رشاد ابو شاور
·الناصريون.. إذا اتحدوا فعلوا - رشاد ابو شاور
·يا شباب العرب: هؤلاء يسرقون مستقبلكم! - رشاد ابو شاور
·من الانتفاضتين إلى الثورات العربية - رشاد ابو شاور
·هل هذا خيار سورية الموعودة يا دكتور برهان؟! - رشاد ابو شاور
·وطننا العربي ليس ولايات عثمانية - رشاد ابو شاور

تم استعراض
51360137
صفحة للعرض منذ April 2005

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

 المنتدى

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
الاحزاب القومية الناصرية ورؤيتها لحل المشكلة الكردية-الحلقة 4ـ خالد العزاوي
Contributed by زائر on 14-11-1428 هـ
Topic: خالد العزاوي


الاحزاب القومية الناصرية ورؤيتها لحل المشكلة الكردية / الحلقة الرابعة ـ خالد العزاوي
الاحزاب القومية الناصرية ورؤيتها لحل المشكلة الكردية ـ بقلم خالد العزاوي
4/ الحركة الاشتراكية العربية
دخلنا الحركة ألاشتراكية العربية ( تأسست في أواخر شهر تموز 1965 ) كمحاولة توحيدية بعد فترة قصيرة من إفشال تنظيم ألاتحاد ألاشتراكي ، وقـد تشكلت الهيئة التحضيرية من المناضل الكبير فؤاد ألركابي والدكتور خيــر الدين حسيب والأستاذ أديب الجادر والمنا ضل الكبير خالد علي الصالح والأستاذ صبحي عبد الحميد والأستاذ سلام أحمد والأستاذ عبـد الكريم فرحان والأستاذ عبد الستار علي الحسين ( أنسحب فيمـــا بعد ) والأستاذ هاشم علي محسن والأستاذ عبد
الإله النصراوي ، وكان أســـم الحركة الاشتراكية العربية أسما" قديمــــا لأحـد التنظيمات ( تأسس هذا التنظيم عام 1963 م بقيادة الدكتور خيـر الدين حسيـب والأستاذ أديب الجادر والمناضل الكبير خالد علــي الصالح) ، وجرت أنتخابات لهذه الحركة الوليده ، وفاز فيها : الاستاذ صبحي عبد الحميد أمينا" عاما" ، الدكتور خير الدين حسيب ، المناضل الكبير خالد علي الصالح ، الاستاذ أديب الجادر ، الاستاذ شاكر السعدي ، الاستاذ نوري الازرقي ، الاستاذ عصمت بكر ( أعضاء قيادة الحركة ) ، ونتيجة للخلافات بين حركة القوميين العرب مع قيادة الجمهورية العربية المتحدة ، وتداخل هــذه الحركة مع تنظيم الطليعة ( الذي أسسه الزعيم الخالد جمال عبد الناصر كتنظيم قومي ) ، برزت الخلافات بشكل حاد ، فأنشقت الحركة الاشتراكية العربية الى ثلاث كتل هي : كتلة الدكتور خير الدين حسيب والأستاذ أديب الجادر التي أخذت تعمل باسم الحركة الاشتراكية العربيــــة ، ، وكتلة الأستاذ صبحي عبد الحميد والمناضل الكبير خالد علي الصالح واللذان أسسا حـــزب الوحـــدة الاشتراكي ( الذي تأسس في أواخر آذار 1968 م ) وكتلة المناضل الكبير فـؤاد ألركابي والأستاذ عبد الإله النصراوي والتي انشقت على نفسها إلـــى كتلتين ، أحدهما ترأسها المناضل فؤاد الركابي ( الحزب الاشتراكي العربي الموحد) ، والأخرى حملت أسم الحركة الاشتراكية العربية يترأسها الاستاذ عبد الاله النصراوي والتي ضمت أكثر عناصر حركة القوميين العرب سابقا وأتحاد نقابات العمال وأخذت هذه الحركة بالاتجاه الى الفكر الماركسي ، وبعد القاء القبض على الاستاذ عبد الاله النصراوي والقاه في قصر النهاية وبعدخروجه منه خرج من العراق ولم يعد اليه الا بعد آحتلال البلد مباشرة ، وظلت عناصر الحركة تعمل سرا" في ظل النظام السابق وتعرض عناصرها للاعتقال والتعذيب والقتل ، وقد أفتتحت الحركة مقرات لها وآصدرت جريدة الجريدة ، وعقدت مؤتمرا وطنيا جرت فيه أنتخابات لقيادات الحركة ، الا أن مجموعات من الحركة خرجت وعقدت أجتماع لها في 9 نيسان 2004م أتخذت أسم الحركة الاشتراكية العربية ـ القيادة الوطنية ، وتم أنتخاب لجنة مركزية مؤقتة لهذه الحركة تتكون من 35 عضوا و3 آحتياط ويكون ممثلو المحافظات أعضاء في اللجنة المركزية للحركة ، وأعتبر المجتمعون المناضل الشهيد فؤاد الركابي رمزا وطنيا ، كا أعتروا جريدة الثوري هي الجريدة الرسمية للحركة ( من نص البيان المنشور في جريدة نداء الوطن العدد 5 الصادر في يوم الاثنين المصادف 26/نيسان 2004م ص2 ).
والحركة الاشتراكية العربية التي يترأسها الاستاذ عبد الاله النصراوي لديها رؤيتها لحل المسألة الكردية طرحتها في كراس بعنوان برنامج التحالف الوطني الذي أقترحته على الاحزاب والحركات والقوى والشخصيات العراقية والصادر عن الحركة عام 2003م ، وجاء فيه :
(( نظرا" للطبيعة الاستبدادية للسلطة ورغبتها الجامحة في الاستئثار بالحكم تعرض العراقيون الى سياسات لم يعرفها العراق ولا حتى المنطقة بأسرها من قبل ، فقد ساد القتل والتهجير الجماعي وواجهت الاحزاب والقوى الوطنية سياسة التصفية الجسدية وحرم الانتماء الحزبي الى غير حزب النظام ..)
( وبانت السياسات السوفينية سمة مميزة للنظام ) ( ص4 من البرنامج)
( شن النظام حربا" ظالمة على الشعب الكردي بهدف كسر شوكته ومصادرة حقوقه القومية .. مما اوجد شرخا" حقيقيا بين أبناء الشعب العراقي وصدع وحدته الوطنية ) ( ص5 من البرنامج)
كما جاء في افصل الثاني من البرنامج تحت عنوان الحل الديمقراطي للمسألة الكردية ما يأتي :
( أحتلت القضية القومية الكردية مكانة بارزة في الحياة السياسية العراقية ، بأعتبار أن الاكراد يشكلون القومية الثانية بعد العرب في حجمهم السكاني ، وقد نص دستور عام 1958م في مادته الثالثة على أن (( الكيان العراقي يقوم على أساس التعاون بين المواطنين كافة وأحترام حقوقهم ، وصيانة حرياتهم ، ويعتبر العرب والاكراد شركاء في هذا الوطن ..) ( ص15 من البرنامج) .
( بيد أن الانظمة العراقية التي تعاقبت بعد عام 1958م أنتهجت سياسات معادية لحقوق الشعب العراقي عامة وحقوق الشعب الكردي خاصة ، وكانتالقوى الوطنية العراقية تستنكر بأستمرار هذه السياسات الشوفينية بأعتبار أن الحركةالقومية الكردية جزء من الحركة الوطنية العامة للشعب العراقي ..) ( ص15 من البرنامج )
(( وقد أوغل نظام صدام حسين في سياساته العدوانية ضد الشعب الكردي ، فشن حروبه المتكررة ، وتابع محاولاته تمزيق وحدة الشعب الكردي ، كما قام بحملات الابادة التي بلغت أوجها فيماسمي بحملة الانفال وآستخدام الاسلحة الكيمياوية في بعض مناطق كردستان العراق ))( ص15ـ16 من البرنامج )
( واليوم بعد أندحار النظام الدكتاتوري في العراق ، نرى أن طريق أنجاز الحقوق القومية للشعب الكردي هو طريق النضال المشترك بين العرب والاكراد والاقليات القومية كالتركمان والآشوريين من أجل الديمقراطية في عموم العراق ، وآزالة الآثار السياسية والديمغرافية الهادفة الى تغيير الواقع القومي والتاريخيلمنطقة كردستان العراق )) ( ص16 من البرنامج )
( أن تجربة العقود الماضية تدل على عقم سياسات آستخدام العنف ومصادرة الحقوق ، وتؤكد على أن الحل الديمقراطي للقضية الكردية يتجسد في ما يلي :
1ـ تأكيد شراكة العرب والاكراد في الوطن الواحد ، وتعميق الروابط المشتركة بينهما ، والتحالف بين الحركة القومية العربية والحركة القومية الكردية وآعتبار ذلك السبيل الأكيد للعيش الاختياري المشترك وبناء عراق المستقبل .
2ـ آقامة نظام ديمقراطي برلماني تعددي يأخذ بالفدرالية في منطقة كردستان العراق واللامركزية في عموم محافظات البلاد ، ويتم ذلك في آطار عراق موحد ويتجسد في :
ـ آقامة حكومة محلية تنبثق من مجلس تشريعي منتخب ، تكون مهماتها آدارة الشؤون الخاصة بمنطقة كردستان كشؤون الاعمار والعدل زالشؤون الاجتماعية والتعليمية والتربوية والأمن الداخلي ، بينما تشما أختصاصات السلطة المركزية شؤون الدفاع والسياسة والتمثيل الخارجي والتخطيط الاقتصادي العام والعملة والسياسات المالية المركزية .
ـ تمثيل الاكراد في السلطة التشريعية والتنفيذية المركزية بنسبة عدد نفوسهم الى مجموع السكان
ـ تمكين الاكراد الفيليه والكرد المهجرين عموما"من العودة الى وطنهم ، وتعويضهم من الاضرار التي لحقت بهم .ضمان الحقوق السياسية والثقافية للاقليات القومية والدينية في كردستان العراق )) ( ص17 من البرنامج )

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول خالد العزاوي
· الأخبار بواسطة admin


أكثر مقال قراءة عن خالد العزاوي:
الاحزاب القومية الناصرية ورؤيتها لحل القضية الكردية 2 ـ خالد العزاوي


تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

Re: الاحزاب القومية الناصرية ورؤيتها لحل المشكلة الكردية-الحلقة 4ـ خالد العزاوي (التقييم: 0)
بواسطة زائر في 17-5-1430 هـ
شكرا جدا جدا علىما تفضلت بة يااستاذ خالد العزاوي                       واتمنا ان يكون برنامج في احد صفحات   الجريدة تفسر بة المصطلحات مثل الماركسية و الطوبغرافية ومثل هذة المصطلحاتوذلكة لمناقشتها وتعميم معرفتها على الرفاق الجدد                                                                سوري الكبيسي


[ الرد على هذا التعليق ]







إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية