سامى شرف فى حواره مع «الأهرام العربي»: عبد الناصر لم ينضم للإخوان...
التاريخ: 16-10-1438 هـ
الموضوع: سامي شرف




سامى شرف فى حواره مع «الأهرام العربي»: عبد الناصر لم ينضم للإخوان.. والسادات سلم مصر للعدو

9-7-2017

 ماهر مقلد

لا أعترف بالمسلسل والتاريخ يحكم على دورى

السادات وخالد محيى الدين انضما للإخوان
محمد نجيب لم يكن فى صلب الثورة وجاء دوره بعد يوم 23 يوليو
هيكل وشمس بدران كانا يغاران منى
18 عاما عاشها مع جمال عبد الناصر، كان خلالها، كما يقول عن نفسه، كنت أذن وعين الرئيس، سامى شرف أشهر من شغل منصب مدير مكتب رئيس الجمهورية فى تاريخ مصر لا يزال يتذكر كل التفاصيل التى عاشها فى مبنى رئاسة الجمهورية وفى مكتب الرئيس كما لو كانت حدثت الأمس.
يدافع فى كل موقف عن اسم جمال  ويراه ملهما وفى نفس الوقت يبدو شديد القسوة على اسم الرئيس أنور السادات و الرئيس محمد نجيب .
يعيش فى منزله بحى مصر الجديدة بالقرب من قصر الرئاسة، يتابع الأخبار كل يوم ويبادر بالرد فورا على أى شىء يراه غير منصف لحقيقة عبد الناصر.
أبدى انزعاجا كبيرا من مسلسل «الجماعة» الجزء الثانى، بعد أن ذكر المسلسل أن عبد الناصر كان منضما للجماعة وله اسم حركى هو زغلول، وقال إنه لم يكن من الإخوان والمسلسل ليس تاريخا.



فى حوار مع  «الأهرام العربى» أفاض فى الحديث عن عبد الناصر وعن علاقتهما، وتذكر أن الرئيس جمال كان يناديه بالذهب الخالص وهو الأمر الذى أثار غيرة البعض منه، لكنه كان مخلصا واستمر فى مهمته، وأبدى تقديره لشخص الكاتب الكبير وحيد حامد، لكنه توقف أمام إصراره على الزج باسم عبد الناصر فى خانة الإخوان استنادا إلى معلومة غير مدققة على لسان السيد خالد محيى الدين وقال: عبد الناصر نفى علاقته بالإخوان وهو ليس كاذبا وأنا لست كاذبا.
وخلال الحوار تطرق إلى علاقته الملتبسة بالرئيس السادات وبدا قاسيا غير منصف فى عيون عائلة السادات ومحبيه.
وهذا نص الحوار.
> كيف تابعت مسلسل ‪ ‬«الجماعة»  للكاتب الكبير وحيد حامد؟
وجهة نظرى هو عمل فنى ولكنه بعيد كل البعدعن الحقائق التاريخية  وله ما له وعليه ما عليه مثل أى عمل فنى.
> وماذا عن  دور سامى شرف فى المسلسل؟
بكل الصدق لم يكن هناك دور لسامى شرف فى المسلسل، وما حدث مجرد مشهد صغير لا يعنى شيئا، وتاريخى  فى هذه الفترة معروف ولا  يمكن أن أتحدث عنه مهما كانت الظروف وأترك للتاريخ الحكم.
> أسرة  الرئيس جمال عبد الناصر لم ترد على  ما جاء بالمسلسل، وذكر أنه كان ينتمى للإخوان هل اكتفت بردك؟
هى التى تسأل فى ذلك الموضوع ولست أنا.
> معنى هذا أنك لا تتواصل معها؟
بالعكس أتواصل مع عائلة عبد الناصر  بشكل يومى،  وبكل الود والاحترام.
> لماذا الربط بين  تنظيم الإخوان والضباط الأحرار؟
هذه المعلومات للبلبلة واثنان فقط هما أنور السادات وخالد محيى الدين حلفا قسم البيعة للإخوان وبالمناسبة خالد محيى الدين وهو حى يرزق كان شيوعيا.
> كيف يكون شيوعيا وفى جماعة الإخوان؟
هذا ما حدث.
> ما تعريفك للشيوعية؟
إنكار الدين.
> ما طبيعة العلاقة مع الكاتب وحيد حامد؟
العلاقة الشخصية مع الكاتب وحيد حامد ممتازة جدا،  وأنا أقدره وأحترمه وهذه نقطة مهمة جدا والاحترام متبادل، وهذه المسألة خطيرة ويجب التركيز عليها، أما الكلام عن عبد الناصر فهذا موضوع لم يكن موفقا فيه.
> البعض ومنهم الكاتب صلاح عيسى يقول إنك لم تتعرف إلى الرئيس إلا بعد الثورة  أى ما بعد عام 1950 ومن هنا لم تكن لديك معلومات عن علاقته بالإخوان؟
هذا الكلام مضحك ولا يستند إلى منطق أو عقل، والرئيس عبد الناصر حكى لى شخصيا أنه لم يكن ينتمى للإخوان ومادام هو قال هل يحق لغيره أن يتكلم فى نفس الموضوع، عبد الناصر قال ذلك وهو لا يكذب وأنا نفيت ذلك وأنا لا أكذب، وهو صاحب الشأن وصاحب الكلمة، ولا يجوز أن أستند ككاتب سيناريو إلى كلام خالد محيى الدين أو غيره، وكيف يصح أن أبنى على كلام شخص آخر قاله غيره، وهو شخصيا قال لا، وهنا بدورى أسأل لماذا أبنى على قاله غيره ما السر فى ذلك؟
> طبيعى أن ينفى الشخص حتى لو كان عبد الناصر نفسه؟
هذه ليست تهمة  بل واقع، وكلام عبد الناصر يجب أن يصدق لأن البديل أن يكون “كذابا” وجمال عبد الناصر لم يكن كذابا ولم يكن يعرف «اللوع»‪.‬
عملت طوال 18  عاما بجوار عبد الناصر، وأستغرب   كيف يدعى الكاتب صلاح عيسى  بأننى لا أعرف شيئا عن فترة ما قبل العمل مع عبد الناصر، كنت على دراية بكل صغيرة وكبيرة تخص عبد الناصر بما فيها الخصوصيات التى لا يطلع عليها المقربون قبل وبعد الثورة‪ .‬
وعندما راجعت مذكرات عبد اللطيف البغدادى الجزء الأول الصادر عن المكتب المصرى الحديث، وجدت أن البغدادى لم يذكر مطلقا انتماء عبد الناصر للإخوان المسلمين، وعندما بحثت عن مذكرات للراحل كمال الدين حسين، وجدت أنه لم يصدر أى مذكرات، ولكنه فى حوار صحفى له مع الكاتب الراحل عبد الله إمام فى كتاب “عبد الناصر والإخوان المسلمين” الصادر عن دار الخيال سنة 1997 ، قال إنه برغم تعاطفه مع الإخوان المسلمين فإنه لم يكن أبداً عضواً بالجماعة، كما أكد أن جمال عبد الناصر لم ينضم للإخوان أبدا‪.‬
وقال ولمزيد من التوثيق قررت مراجعة مذكرات المرحوم حسين الشافعى، فوجدت أنه يؤكد عدم انضمام جمال عبد الناصر لجماعة الإخوان، وعدم صلة الإخوان المسلمين بقيام ثورة 23 يوليو 1952.
ولو أن الكاتب  وحيد حامد راجع الكتاب الثانى من مذكراتى التى صدرت تحت عنوان “سنوات وأيام مع جمال عبد الناصر” ، لوجد ذلك .
> ما السر فى ثقة الرئيس جمال عبد الناصر  فى سامى شرف؟
جمال عبد الناصر كان يلقبنى بالذهب الخالص، ويقول ذلك أمام كل أعضاء قيادة الثورة كنت مخلصا له ولمصر ولم يكن هناك سر سوى الإخلاص، أنا أتعجب من البعض  لا يوجد سر ولم أكن أمسك للرئيس ذلة مثلا لكنه الإخلاص  كنت أذن وعين جمال عبد الناصر.
> لماذا أطلق عليك  الذهب الخالص؟
لمواقف عديدة  ومن تصرفاتى‪.‬
> هل سبب هذا غيرة من البعض؟
كثير من القيادات والشخصيات كانت تغار من سامى شرف، منهم على سبيل المثال الكاتب محمد حسنين هيكل، ووزير الحربية الأسبق شمس بدران وغيرهم الكثير ولا أحب أن أذكر بقية الأسماء.
> فى ذكرى  مرور 65 عاما على ثورة يوليو 1952 من كان القائد الفعلى للثورة؟
جمال عبد الناصر ولا أحد غيره.
> وماذا عن دور اللواء محمد نجيب؟
محمد نجيب دوره جاء بعد ليلة 23 يوليو، وما قبل هذا التاريخ لم يكن له أدنى دور.
> وماذا عن الرئيس السادات؟
كان مراوغا وهذه أبسط كلمة يمكن أن أقولها  وبلاش تخرجنى عن شعورى.
> لماذا تقول هذا  عن الرئيس السادات؟
لأن ما نحن فيه الآن من كوارث سببه السادات.
 الرئيس السادات فى رأى الكثيرين هو بطل الحرب وبطل السلام ؟
 الخلاف الذى كان بيننا وبينه أنه لا يريد الدخول فى الحرب وكان خائفا  من اتخاذ القرار.
> إذن من  الذى اتخذ قرار العبور العظيم أليس الرئيس السادات؟
كانت هناك 3 محاولات  دفعته دفعا فى أن يتخذ القرار، وأخذه  مضطرا وليس راغبا  فى عمل انتصار.
> الموضوعية تقول إن قرار العبور يحسب له؟
“فكروا زى ما إنتو عاوزين ” أنا رأيى غير كده، كل واحد حر فى رأيه  الشخصى.
> موقفك من الرئيس السادات قد يفسر أنه له علاقة بالحب والكره؟
كل واحد له رأى وأنا أكرر على أنه اتخذ القرار مضطرا وليس مقتنعا.
> خطابات الرئيس السادات أثناء العبور وبعده كانت قوية ومن القلب؟
ما نقاط القوة فيها، ما فعله السادات هو تسليم البلد إلى العدو، ولا تدفعنى للخروج عن شعورى.
> لا تنس أن سيناء كانت أرضا مصرية محتلة ونحج فى استعادتها؟
استعادها ولكن بسيادة منقوصة  ولو كانت محتلة “والله أحسن” من أن تعود منقوصة السيادة، ترجع كاملة السيادة هذا هو الكلام.
> لكن على الأرض الآن الأمر غير هذه المعلومات تماما، والقوات المصرية على كامل تراب سيناء؟
هذا عمل الرئيس عبد الفتاح السيسى وليس عمل الرئيس السادات.
> كيف حدث هذا؟
الرئيس السيسى كسر هذه الشوكة  وبطريقة ذكية جدا ودون أن يستطيع أحد أن يمسك عليه مأخذا، ولو أنور السادات رجع تانى سوف يرجع القوة كما كانت 750 شرطيا.
> السادات هو أول قائد عربى يهزم إسرائيل فى معركة حربية؟
الذى هزم إسرائيل الجيش المصرى وليس أنور السادات.
> هو كان القائد الأعلى للقوات المسلحة؟
 خرج من الجيش أيام الملك فاروق ثم عاد ثانية أيام الثورة  ولم يزاول العمل العسكرى.
> لا تنس أنه هو من أذاع بيان الثورة؟
كانت تربطه علاقات بالحرس الحديدى للملك، وكان مصدر أخبار عن الملك  لقادة الثورة.
> تبدو متحاملا بدرجة كبيرة على الرئيس السادات؟
لست متحاملا هو وضعنى فى السجن 10 سنوات بدون سبب، ولم أفعل معه أى شىء كنت أقول له نحارب كان يرفض واختلفنا وذهبت إلى بيتى لكنه قادنى إلى السجن.
> كانت هناك مؤامرة لقلب نظام الحكم؟
لم تكن هناك أية مؤامرات ولا محاولات.
> لكنك ذكرت أنه تعرض لـ 3 محاولات؟
هذه المحاولات بعد دخولنا نحن السجن.
> بضميرك ما الإيجابيات فى السادات؟
ما فيش كله سلبيات.
> حتى فترة قبل دخولك السجن؟
لا أتذكر.








أتى هذا المقال من الفكر القومي العربي
http://www.alfikralarabi.org

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alfikralarabi.org/modules.php?name=News&file=article&sid=12580